رياضة

سلال يطالب روراوة ببرمجة لقاءات “الخضر” في 5 جويلية

فيصل-ب

كشف مصدر مقرب  في الاتحادية الجزائرية لكرة القدم “فاف”، أن  رئيس هذه الهيئة محمد روراوة تلقى تلميحات قوية من رئاسة الحكومة وتحديدا من الوزير الأول عبد المالك، بضرورة عودة الفريق الوطني مجددا إلى ملعب 5 جويلية الأولمبي في أقرب الآجال، والبداية من المواجهتين الوديتين في شهر أكتوبر القادم أمام منتخبي السنغال وبوركينافاسو.

وبات ملعب 5 جويلية في شكل عصري منذ نهاية شهر أفريل الماضي، موازاة مع وضع شاشات عملاقة جديدة ونظام المراقبة بالفيديو وتجهيزات صوتية حديثة ونظام إنارة جديد لأرضية الملعب وتجديد أرضية الملعب بعشب من آخر طراز ومضمار ألعاب القوى. ومن المرتقب أن يكون الملعب في أفضل حلة وهو يستقبل المباريات من جديد، كما بات قريبًا جدا من استقبال لقاءات “الخضر” في انتظار ترسيم الأمر من خلال إعلان ذلك، وهو أمر ينتظر زيارة لجنة معاينة الملاعب قبل أن يؤكد روراوة إجراء لقاءي السنغال وبوركينافاسو في هذا الملعب بطلب من رئاسة الحكومة.

وأشار ذات المصدر، إلى أن خيار الحكومة بإعادة الخضر مجددا إلى ميدانهم الطبيعي في ملعب 5 جويلية لا يلقى تأييدا من رئيس الفاف محمد روراوة الذي يريد البقاء في تشكر إلى ما بعد نهاية تصفيات كان 2017 و مونديال روسيا 2018، حيث قام  رئيس الفاف  محمد روراوة، بزيارة ملعب تشاكر يوم عيد الفطر في إطار  تحفيزه للاعبي المنتخب الأولمبي عشية المواجهة أمام السيراليون. واجتمع مع مدير الملعب بغية الحديث عن أمور تتعلق باستقبال الخضر في ملعب تشاكر، وكذلك إمكانية احتضانه لمقابلات فريق اتحاد البليدة في الرابطة المحترفة الأولى. وبحسب ذات المصدر، فإن روراوة أكد لمدير الملعب فيما يخص رغبته في بقاء الخضر في معقلهم المفضل، والذي تأهلوا من خلاله إلى بطولتي كأس العالم 2010 و 2014. ولا يرغب روراوة في مغادرة تشاكر لتعود اللاعبين عليه وكذلك للمساندة الجماهيرية التي يلقاها فيه، عكس ملعب 5 جويلية الذي عادة ما كان جمهوره العاصمي مستعصيا على  الخضر.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق