رياضة

روميرو” مدربا جديدا لـ”غيلاس” في قرطبة

سفيان.ب

سقط نادي خيتافي على ميدانه بهدف نظيف أمام ريال سيوسيداد في اللقاء الذي أقيم سهرة الاثنين في ختام مباريات الجولة

السابعة والعشرين من الليغا الإسبانية لكرة القدم.

هدف اللقاء الوحيد من جانب الزوار سجله إينببغو مارتينيز في الدقيقة 66.

وعرفت المباراة مشاركة الدولي الجزائري مهدي لحسن كأساسي، لاعب راسينغ سانتدار الذي كان همزة وصل بين الدفاع والهجوم طوال التسعين دقيقة.

بهذه الخسارة تجمد رصيد خيتافي عند 29 نقطة في المركز الثالث عشر، بينما رفع سيوسيداد رصيدهم إلى 33 نقطة في المركز العاشر.

إلى ذلك، عيّنت إدارة نادي “قرطبة” الإسباني، الاثنين، الاسباني “خوسيه أنطونيو روميرو” مدربا جديدا لمتذيل الليغا، وخلف “روميرو” الصربي “ميروسلاف جوكيتش” الذي استمرّ خمسة أشهر، قبل أن يسرّع انهزام قرطبة أمام “مالاغا” ليلة الأحد، في ترحيله.

وكان “جوكيتش” خلف مطلع أكتوبر الماضي الإسباني “ألبرت فيرار”، على خلفية سوء نتائج النادي الأندلسي الذي لا يزال قابعا في ذيل الترتيب، ويتعين على زملاء “غيلاس” حصد أكبر عدد من النقاط في قادم الجولات، إذا ما أرادوا كسب رهان البقاء.

وواصل قرطبة الإسباني سلسلة حصد النتائج السلبية، بعدما سقط مجددا، خارج ميدانه أمام مالاغا بهدفين لصفر في اللقاء الذي أقيم على ملعب “لا روزاليدا” في إطارالجولة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني، وسجل خوان ميغيل ونور الدين أمرابط هدفا ملغى في الدقيقتين 48 و84.

وعرفت المباراة مشاركة الدولي الجزائري نبيل غيلاس من جانب قرطبة، حيث لعب طوال التسعين دقيقة في تشكيلة المدرب الصربي ديوكيتش ولم يمنح الإضافة المطلوبة للقاطرة الهجومية لناديه، ليرهن قرطبة حظوظه في البقاء بعدما تجمد رصيده عند 18 نقطة في المركز العشرين والأخير، بينما رفع ملغا رصيد النقاط إلى 44 نقطة في المركز السابع.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق