رياضة

غوركيف مرتاح لتواضع مستوى السيشل

ف/ب

أقصي منتخب السيشل الثلاثاء من الدور الأول لمسابقة كأس “كوسافا” 2015 الودية المنتظمة فعالياتها بجنوب إفريقيا.

وخسرت السيشل بهدف دون رد أمام المنافس منتخب زيمبابوي، برسم الجولة الثانية من دور المجموعات لهذه البطولة الكروية الجهوية التي تشارك فيها الفرق الوطنية لجنوب القارة السمراء، هذا الإقصاء الذي كان منتظرا جعل المدرب الوطني كريستيان غوركيف يرتاح لتواضع أداء ومستوى منتخب السيشل الذي لن يكون خصما عنيدا للخضر في مستهل تصفيات المجموعة 10 يوم 13 جوان القادم في تشاكر، حيث لا يملك منتخب السيشل الإمكانيات التي تقلق الخضر في ملعب البليدة بعد المستوى الذي أظهره هذا المنتخب في  جنوب إفريقيا، وضمن الفوج “أ” ذاته، فازت ناميبيا (2-0) على جزر موريس، وعليه تصدّرت زيمبابوي لائحة الترتيب برصيد 6 نقاط، تليها ناميبيا ثانية بمجموع 4 نقاط، وتتذيّل السيشل رفقة جزرموريس الجدول بنقطة واحدة فقط، وخلال الجولة الثالثة والأخيرة المبرمجة هذا الخميس، تلعب السيشل مع جزرموريس في لقاء شكلي كونهما خرجا من السباق قبل الأوان، وتواجه زيمبابوي المنافس ناميبيا من أجل حصد بطاقة التأهّل الوحيدة، ومعلوم أن البطولة تجرى بفوجين يضم كل واحد منهما 4 منتخبات مناصفة، وبعد نهاية دورالمجموعات يتأهّل رائد كل فوج إلى ربع النهائي حيث تنتظرهما 6 فرق وطنية ترشحت دون خوض غمار الدورالأول، بسبب أفضلية تصنيفها في جدول ترتيب الفيفا، وهي: جنوب إفريقيا وزامبيا ومالاوي والموزمبيق وسوازيلاندا ومنتخب غانا الذي وجّهت له الدعوة (ضيف شرف) كونه ينتمي إلى منطقة غرب إفريقيا وليس جنوب القارة السمراء، ويستعد منتخب السيشل لمواجهة “الخضر” بملعب البليدة في الـ 13 من جوان المقبل، ضمن إطار الجولة الأولى من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2017، مثلما هو الشأن لمنتخب اللوزوطو الذي يشارك في كأس “كوسافا” 2015 ضمن الفوج “ب”، هذا الأخير سيستقبل “محاري الصحراء” في الـ 6 من سبتمبر القادم، برسم الجولة الثانية من تصفيات “كان” 2017.

مقالات ذات صلة

إغلاق