رياضة

حلم قطر قد يتبخر في إستظافة المونديال

وجهت صحيفة “ذا صن” الإنجليزية اتهامات للسويسرى جيانى إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا”، وطالبته بإعادة فتح التحقيقات فى ملف قطر 2022 بعد الكشف عن أدلة فساد جديدة.

وذكرت الصحيفة الإنجليزية أنها تحصلت على وثائق مسربة تكشف تزوير التصويت لقطر فى ملف مونديال 2022، مشيرة إلى أن جيانى إنفانتينو مطالب بإعادة فتح التحقيقات فى تلك القضية.

وألمحت الصحيفة إلى أنه سيتوجب على إنفانتينو إعادة فتح الملف والتحقيق فيه من جديد، حتى لا يتم اتهامه رسمياً فى قضايا الفساد.

وأشارت “ذا صن” إلى أن طلب إنفانتينو خلال الأشهر الماضية بزيادة عدد المنتخبات المشاركة فى مونديال 2022 إلى 48 منتخب بدلا من 32، من أجل إعادة بيع الحقوق التليفزيونية للبطولة، يؤكد ميوله لكسب الأموال وعدم اهتمامه بمصلحة اللاعبين المهددين بالخطر فى حال مشاركتهم بمونديال قطر غير المطابق للمعايير المطلوبة.

وأكدت الصحيفة أن الأدلة الجديدة تؤكد أن ما حدث فى ملف تنظيم قطر لكأس العالم 2022 هو أكبر عملية فساد في تاريخ الرياضة، بعدما تم دفع مبالغ طائلة إلى أعضاء اللجنة التنفيذية للحصول على حقوق تنظيم لأول مرة في الشرق الأوسط.

وأوضحت “ذا صن” أن كل الظروف كانت تؤكد أن قطر لن تنظم كأس العالم بسبب صغر المساحة وعدم جاهزية الملاعب والحرارة المرتفعة، إلا أن الرشاوى حسمت الموضوع فى النهاية وأهدت قطر كأس العالم على حساب الولايات المتحدة وكوريا واليابان وأستراليا.

مقالات ذات صلة

إغلاق