الحدثرياضة

مورينيو يتحدث عن فرص كريستيانو وميسي في الفوز بكأس العالم

‭ ‬يعتقد جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد أنه ليس هناك مستحيل أمام البرتغال في نهائيات كأس العالم لكرة القدم في روسيا في ظل وجود النجم كريستيانو رونالدو في الفريق.

ولعب رونالدو (33 عامًا) مهاجم ريال مدريد دورًا مهمًا في فوز بلاده ببطولة أوروبا 2016 في فرنسا، وخاض حملة أخرى مثيرة للإعجاب مع فريقه الإسباني مسجلًا 42 هدفًا في جميع المسابقات.

وقال مورينيو لشبكة (إي.إس.بي.إن) التلفزيونية “البرتغال منتخب ممتع… دون كريستيانو ستكون المهمة مستحيلة ولكن بوجوده ليس هناك مستحيل”.

وقال مورينيو الأمر ذاته عن الأرجنتين التي تسعى بقيادة نجمها ليونيل ميسي للفوز بكأس العالم لكرة القدم للمرة الأولى منذ 1986.

وأوضح البرتغالي مورينيو (55 عامًا) الذي تولى من قبل تدريب فرق تشيلسي الإنجليزي وريال مدريد الإسباني وإنترناسيونالي الإيطالي وبورتو البرتغالي “أعتقد أن المنتخب الأرجنتيني دون ليونيل ميسي لن يكون منافسًا… ولكن به سيصبح أحد الفرق المرشحة للفوز” باللقب.

وأشار مورينيو إلى أن منتخب البرازيل بطل العالم خمس مرات أحد أكثر المنتخبات المتأهلة لكأس العالم استقرارًا، إذ يمزج بشكل سليم بين المرونة الخططية والمواهب الفردية.

وقال “يعجبني جدًا الهيكل الأساسي للمنتخب البرازيلي.. وكذلك طريقة لعبه وعقليته”.

وأضاف “هناك مزج بين الموهبة البرازيلية الفطرية والتوجه الجاد”.

واستطرد “إنه منتخب قادر على الدفاع الجيد، ولا يسكن مرماه سوى القليل من الأهداف وله قاعدة دعم جيدة. أما في الهجوم فهناك ويليان ونيمار وفيليب كوتينيو وغابرييل جيسوس… كلهم لاعبون أصحاب مهارات فريدة”.

مقالات ذات صلة

إغلاق