اخبار هامةوطني

سنتواصل مباشرة مع 300 ألف مواطن.. ولن ننزل عن 4 مقاعد

  • من هو متصدر قائمة الشلف عن حمس؟

أحمد صادوق، من منطقة سيدي عكاشة دائرة تنس، مدير ثانوية جيلالي بونعامة، ونائب رئيس المجلس الشعبي الولائي للولاية، مناضل قديم في حركة مجتمع السلم، تدرج في النضال من رئيس مكتب اداري بسيدي عبد الرحمن الى رئيس المكتب الولائي للحركة الآن، ورئيس أكاديمية جيل الترجيح التي تعتني بتأهيل الشباب على القيادة والمهارات.

 

  • ما هي المعايير التي تم اختياركم بها على صدارة القائمة؟

هناك معياران أساسيان هما الكفاءة، يتم الاستناد فيها على الرصيد التجريبي والنجاح في إدارة مختلف الملفات والمهام التي أسندت للشخص، والشعبية ومدى انتشار اسم الشخص المرشح وعلاقاته وتأثيره، وبحكم المنصب الذي اشغله في المجلس الشعبي الولائي للشلف، كانت لي أدوار ولائية واحتكاك مباشر مع المواطنين، ناهيك عن اني ابن عائلة معروفة في منطقة الشمال بالولاية، لذلك فقد تم ترشيحي من مختلف البلديات والمؤسسات والشخصيات، لتتم تزكيتي في المجلس الشورى الولائي بشبه اجماع.

 

  • ما هي آخر الترتيبات التي تقومون بها فيما يتعلق بالحملة الانتخابية؟

نحن حضرنا في أريحية كبيرة، على اعتبار أن قائمتنا في الولاية هي أول قائمة تعلن للمواطنين، في الوقت الذي كانت الأحزاب الاخرى التي تعيش صراعات وانشقاقات إلى الآن، ما أهلنا لاكتساح سوق التسويق قبل غيرنا، خصوصا ما تعلق بالخطة الانتخابية وتحديد الرؤية والأهداف المسطرة من الانتخابات القادمة، وكذا تدريب كل المناضلين في حزبنا على العمل الجواري والاتصال الفردي بطريقة علمية منهجية ومحترفة. ثم أننا الحزب الوحيد الذي يشتغل على مدار السنة، لذا لمسنا احتضانا وتقبلا كبيرا لما قمنا بالاتصال القبلي بالمواطنين، فلم يطرح علينا السؤال التقليدي اين كنتم قبل هذا الذي طرح على بعض الأحزاب، لأن المواطن يعرف جيدا اننا كنا معه في مختلف المحطات أكثر من أي تيار آخر.

 

  • لو حدثتنا عن البرنامج الخاص بولايتكم؟

سيكون الشباب محور نضالي كنائب في البرلمان أتبنى انشغالاته واهتماماته، وسأكون صوته القوي وأذنه الصاغية في هذه المؤسسة، احملها بصدق لمختلف الجهات والدوائر كما هو منصوص عليه في القوانين المحددة لأدوار النائب.

كما اجتهد في التعاون مع مختلف الخيرين ذوي الاختصاص لإثراء مختلف الملفات والقضايا التي لا زالت ولايتنا متأخرة فيها من خلال تنظيم جلسات متخصصة مع اهل كل قطاع كالسكن والتربية والصحة والسياحة والرياضة والفلاحة والري والاشغال العمومية والبيئة والتعليم العالي وغيرها من القطاعات الحساسة.

 

  • كم مقعدا تطمحون حصده، أمام المنافسة الشديدة التي ستواجهكم؟

نحن سطرنا في خطتنا الانتخابية ان نقوم بأكثر من 300 ألف اتصال مباشر من مسافة الصفر مع المواطنين، ننطلق من أرضية اننا حصلنا على ثلاثة مقاعد في انتخابات 2012 لذلك نحن متفائلون هذه السنة باحتلال المرتبة الأولى في ولايتنا، خصوصا ان بعض الأحزاب الأخرى لا زالت تعيش انقسامات واستقالات وحملات مضادة، ونصيبنا بإذن الله لن يقل عن 4 مقاعد.

• سألته: ز. ع

مقالات ذات صلة

إغلاق