الحدثوطني

دربال: الخطاب السياسي سيعالج خلال الحملة الانتخابية

أكد رئيس الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات، عبد الوهاب دربال، الوقوف ضد كل من تخول له نفسه المساس بنزاهة الانتخابات قائلا “نحن أعداء لكل من يريد التزوير والتشويه بمصداقية العملية الانتخابية وحلفاء في المقابل للجميع من إدارة وأحزاب”.

وقال دربال في هذا الخصوص إنه يمنع على أعضاء الهيئة حضور تجمعات المترشحين خلال الحملة الانتخابية لكن القانون العضوي ينص صراحة على أن الهيئة تملك السلطة التقديرية وبالتنسيق بين أعضائها من أجل حضور هذه التجمعات بغرض متابعة الخطاب السياسي من الناحية القانونية وإعداد تقارير في هذا الشأن.

من جانب آخر، أوضح رئيس الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات عبد الوهاب دربال السبت من ولاية الوادي أنه ولأول مرة يتم إسقاط 700 ألف اسم من الهيئة الناخبة في تاريخ الجزائر المستقلة، مشيرا في لقاء مع أعضاء المداومة الولائية للهيئة العليا لمراقبة الانتخابات أن تطهير الهيئة الناخبة يعتبر شرطا أساسيا في نزاهة وشفافية نتائج الانتخابات التشريعية المزمع تنظيمها يوم 04 ماي القادم.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات عبد الوهاب دربال قد أكد، مساء أمس الأول، بولاية الوادي، أنه لأول مرة يتم إسقاط 700 ألف اسم من الهيئة الناخبة في تاريخ الجزائر المستقلة.

ج. م

 

مقالات ذات صلة

إغلاق