وطني

أمن آفلو يطيح بشبكة أشرار مختصة في المتاجرة بالمؤثرات العقلية

أطاحت عناصر أمن دائرة آفلو بولاية الأغواط في إطار مكافحة الجريمة بمختلف أنواعها، وكافة أشكال الآفات الاجتماعية بجماعة أشرار مختصة في المتاجرة بالمؤثرات العقلية كالمخدرات والحبوب المهلوسة.

وقائع القضية تعود إلى منتصف الشهر الجاري أين حركت مصالح الشرطة القضائية بأمن دائرة آفلو عناصرها إثر معلومات مؤكدة مفادها قيام المدعو (ل.ع) 35 سنة بالمتاجرة بطريقة غير مشروعة بأدوية مهلوسة بمسكنه العائلي، الذي خضع للتفتيش حيث تم العثور بداخل غرفة المشتبه فيه على 295 قرص مهلوس من مختلف الأصناف بالإضافة إلى كمية من المخدرات تتمثل في الكيف المعالج.

نفى المشتبه فيه ضلوعه في التهم المنسوبة إليه جملة وتفصيلا رغم عثور الشرطة على كمية معتبرة من الحبوب المهلوسة بمسكنه العائلي ليلا، إلى جانب كيس به مجموعة من الأدوية كان مخبأ بالقرب من العمارة التي يسكن فيها، وبشأن المخدرات المضبوطة بغرفته صرح بأنه اشتراها من المدعو(ب.ع)31 سنة وذلك بغرض الاستهلاك الشخصي، وفي غرفة المتهم الثاني عثر على كمية معتبرة من المخدرات “كيف معالج” تتمثل في ثلاث صفائح ونصف صفيحة وزنها يزيد عن 3,5 كغ كانت مخبأة بإحكام داخل صندوق خشبي، ومبلغ مالي كان بداخل ملابسه يقدر بـ 204500 دج يمثل عائدات البيع المشبوه، بالإضافة إلى مبلغ مالي من العملة الصعبة يتمثل في ورقة مالية من فئة 10 أورو، حيث اعترف بكل ما نسب إليه من متاجرة بالمخدرات التي كان قد اشتراها من المدعو(ح.م) المتواجد في حالة فرار.

وحيال هذه التهم المتمثلة في جناية الحيازة من أجل البيع لمؤثرات عقلية ومخدرات من طرف جماعة إجرامية، نسبت لهما تهمة جناية تكوين جمعية أشرار للإعداد لجناية، حيث أمر السيد قاضي التحقيق لدى محكمة آفلو بإيداعهما الحبس المؤقت لحين المحاكمة…

غانم. ص

مقالات ذات صلة

إغلاق