الحدثوطني

الجيش يحيد سبعة إرهابيين خلال أربعة أيام

أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، ببرج باجي مختار، إرهابيين اثنين، وضبطت مسدسا رشاشا من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة، في حين أوقفت مفرزة أخرى بالتنسيق مع عناصر الدرك الوطني، ستة عناصر دعم للجماعات الإرهابية ببومرداس.

 

من جهة أخرى، وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي ببشار وتندوف عشرة تجار مخدرات وضبطت 08 كيلوغرامات من الكيف المعالج، في حين ضبط حراس الشواطئ وعناصر الدرك الوطني بتلمسان كمية أخرى تُقدر بـ(79,8) كيلوغراما.

 

وببسكرة، ضبطت مفرزة للجيش الوطني الشعبي (9540) وحدة من مختلف المشروبات، في حين ضبطت مفرزة أخرى جهازي (02) كشف عن المعادن و(03) مولدات كهربائية بعين قزام.

 

وفي إطار محاربة الهجرة غير الشرعية، أحبطت وحدات حرس الشواطئ عدة محاولات هجرة غير شرعية لـ (147) شخصا كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع، بكل من وهران ومستغانم وعنابة والقالة.

 

في السياق، لا تزال عملية التمشيط والبحث التي تقودها قوات الجيش الوطني الشعبي بدائرة أزفون بولاية تيزي وزو التي تم خلالها صبيحة أمس الأول، القضاء على إرهابيين اثنين (02) واسترجاع مسدسين رشاشين (02) من نوع كلاشنيكوف، متواصلة.

 

وكانت قوات الجيش الوطني الشعبي قد تمكنت ظهر أمس الأول، من القضاء على إرهابيين (02) اثنين آخرين واسترجاع مسدسين رشاشين (02) من نوع كلاشنيكوف، لترتفع حصيلة هذه العملية إلى القضاء على أربعة إرهابيين (04) واسترجاع أربعة مسدسات رشاشة من نوع كلاشنيكوف، فيما لا تزال العملية متواصلة.

 

واعتبر بيان صادر عن قيادة الدرك الوطني أن هذه النتائج الميدانية تثبت مرة أخرى عزم الجيش الوطني الشعبي ومختلف قوات الأمن، تعقب فلول المجموعات الإرهابية والقضاء عليها، وتطهير المجتمع من هؤلاء المجرمين، وبسط الأمن والسكينة في أوساط المواطنين.

نورالدين علواش

مقالات ذات صلة

إغلاق