وطني

قوراية: ما هكذا تورد الابل يا محمد عيسى

أدانه الدكتور أحمد قوراية  رئيس  حزب جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة، قرار وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، القاضي بإيقاف منحة الشيخ العلامة والفقيه في الشرع الإسلامي محمد الطاهر أيت علجت، الذي يعد كما قال أحد رواد الفكر الإسلامي في الجزائر وفي العالم الإسلامي.

هذا واعتبر احمد قوراية  في بيان صدر عن الحزب تعامل وزارة الشؤون الدينية مع الشيخ ايت علجت أمر غير مقبول، وإهانة وجهت لرمز من رموز الجزائر الذي أفنى شبابه في إصلاح واقع الأمة  وتربية  الأجيال على  أسس وقواعد مستمدة من مبادئ الدين الإسلامي الحنيف.

إن حزب جهة الشباب الديمقراطي للمواطنة يضيف ذات البيان  تفاجأ لتصريح مفتش المقاطعة الغربية  للعاصمة، التي تلقت أمر من مدير  الشؤون الدينية بالعاصمة بإعداد تقرير لتقييم أداء الشيخ محمد الطاهر ايت علجت قصد توقيف المنحة المخصصة له، داعيا السلطات المعنية النظر  في القضية.

إن واجب الأمة التي تحترم نفسها يضيف المصدر ذاته تجاه عظمائها وعلمائها الوقوف إلى جانبهم وتكريمهم على جليل أعمالهم والإلتفاف حولهم والنظر في شؤونهم بدل قهرهم وتهميشهم والتقصير في حقهم.

وذكر البيان أن الشيخ العلامة الطاهر أيت علجت مجاهد التحق بصفوف الثورة التحريرية إلى جانب الطلبة الذين كانوا يزاولون دراستهم في زاوية سيدي أحمد بن يحي ببجاية بعدما قامت فرنسا الإستعمارية بهدمها سنة 1956، والتي التحق بها وسنه لا يتعدى 16 سنة.

وعليه يطالب الدكتور قوراية في نفس البيان  رئيس الجمهورية  التدخل   في هذه القضية التي تعد سابقة خطيرة  ومعاقبة المتسببين في مثل هذا القرار  المجحف في حق شيخ من شيوخ الجزائر  ورموزها وانصاف  الرجل الذي بلغ من العمر عتيا  وتكريمه  تكريما يليق به  كمجاهد وكعالم تفتخر به الجزائر.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق