وطني

الوطن كلاه الجاج

أينما تكون النزاعات و المشاكل إلا و يكون وراءها إبليس حاضرا حقا له يد في العديد منها ، لكن ليس جميعها كما يظن البعض، فمثلا هو بريء من قضية تشميع قناة الوطن كبراءة الذئب من دم  يوسف عليه السلام ، وهذا ما أكده لي بنفسه بعدما عاتبته وأنا أقول:عيب عليك يا منعول هذه ثاني قناة تتسبب في تشميعها ،قال عيب عليك أنت الذي تتهمني بجرم ليس لي لا ناقة ولا جمل ، قلت إذا ما حكاية التشميع يا ترى؟ قال: عليك الابتعاد عن العاطفة حتى تفهم الأمور جيدا.

أنت تعلم أن القناة أجنبية في نظر القانون وهذا أمر ليس بخفي فالجميع معرض للتشميع في أي وقت ، ثانيا هناك تعمد إبقاء الحالة شاذة “كي يبقى فيها غير طويل لعمر” إضافة الى انه مادامت الحقول ملغمة وجب توخي الحذر فالجنرال مزراق لم يكن على المباشر، اللهم إلا إذا دبرت بليل، حتى تتوقف القناة وتخرج من الباب الواسع بموقف مشرف ويزول عليها الضغط المنتظر في حالة ما اذا توقفت بإرادتها بسبب فشل المشروع من الناحية التجارية ،لأنه استهلك عشرات الملايير دون أن يقابلها في الجانب الأخر مداخيل ،قلت يا إبليس عليك اللعنة ما الذي تقوله ؟ قال:أنت تسال و إبليس يجيب اختر واحدة من الاثنان ” الوطن كلا الجاج” او الجاج كلا الوطن” .

مقالات ذات صلة

إغلاق