اخبار هامةوطني

موقف الأفلان مؤجل وتاج يسارع للترحيب بدعوة الأرندي

تباينت تصريحات الأحزاب السياسية الموالية للسلطة على خلفية الدعوة التي أطلقها أحمد أويحيى الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي بعد تزكيته مباشرة على رأس الحزب، والتي ترمي إلى إنشاء تكتل سياسي يهدف لتقوية صوت الأغلبية ودعم رئيس الجمهورية بين مرحب ومتحّفظ من الدعوة باعتبار التحالف موجودا ويشتغل منذ مدة.

ورفض مصطفى معزوزي القيادي في حزب جبهة التحرير الوطني في اتصال بـ”الحوار” التعليق على دعوة أويحيى إنشاء قطب سياسي يجمع الأحزاب السياسية الداعمة لرئيس الجمهورية، واعتبر عضو اللجنة المركزية للأفلان أن التحالف الذي دعا إليه زعيم الأرندي موجود من قبل ويلعب في دوره المتمثل في دعم برنامج رئيس الجمهورية منذ سنوات.

وأرجع ذات القيادي الموقف النهائي والرسمي لحزب جبهة التحرير الوطني من دعوة زعيم الأرندي إلى اجتماع قيادة الحزب وعلى رأسها الأمين العام عمار سعداني لمناقشة المسألة والبثّ فيها، ومن المرجح الإعلان عن موقف الأفلان من دعوة يوم السبت خلال الندوة الصحفية التي سيعقدها سعداني بفندق الأوراسي يضيف ذات المتحدث.

ومن جهة أخرى، أعرب حزب تجمّع أمل الجزائر عن ارتياحه لدعوة أويحيى في بيان تحصلت “الحوار” على نسخة منه، تشكيل قطب سياسي وطني لتعزيز مساندة رئيس الجمهورية ودعمه لتجسيد برامجه، كما رحب حزب “تاج” بالمبادرة وثمنها في ظل الظروف الوطنية والتحديات الإقليمية.

ولم يخف حزب عمار غول جاهزيته ووقوفه لتجسيد مبادرة أويحيى على أرض الواقع بغية استكمال الإصلاحات السياسية الاقتصادية والاجتماعية التي تضمنها برنامج الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ولم تنته بعد.

وأكدّ بيان حزب تاج على ضرورة الذهاب نحو إنشاء تكتل سياسي يضم عددا من التشكيلات الحزبية الوطنية لضمان التنمية وخدمة أفضل للمواطن وتكفّل أحسن بانشغالاته.

كما دعا في الأخير تجمع أمل الجزائر الشعب الجزائري بمختلف مكوناته إلى حماية المكاسب الوطنية من أمن ووحدة ومصالحة وطنية في ظل جزائر آمنة ورائدة بين الأمم يضيف ذات البيان.

محمد حميان

مقالات ذات صلة

إغلاق