وطني

الخدمة الوطنية مدرسة لصنع الرجال

خصصت مجلة “الجيش” افتتاحيتها لعدد شهر أفريل لموضوع الخدمة الوطنية، التي تمر هذا الشهر 50 سنة منذ تأسيسها.

وقالت المجلة بأن قرار تأسيس الخدمة الوطنية جاء حرصا من القيادة العليا على تعبئة طاقات البلاد في الوقت الذي كانت الجزائر تواجه مخلفات الاستعمار، مبرزة بأنها أصبحت ومنذ تأسيسها مدرسة لصنع الرجال الذين ساهموا في البناء والتشييد والحفاظ على السيادة الوطنية والسلامة الترابية للجزائر.

كما أشارت الافتتاحية إلى أن الخدمة الوطنیة التي استلھمت مبادئھا من الثورة التحريرية كانت وستظل مدرسة ومنبعا لروح التلاحم الوطنیة، مؤكدة أن الإنجازات الاجتماعیة والاقتصادية هي إنجازات أفراد الخدمة الوطنیة، كالسد الأخضر وطريق الوحدة الإفريقیة وبناء السدود والسكك الحديدية وغیرھا من المشاريع والمنشآت الاقتصادية والاجتماعیة.

وقالت المجلة أيضا، إن تجربة الخدمة الوطنیة أثبتت إيجابیتھا في مجال تعزيز القدرات الدفاعیة وتحقیق الانسجام الوطني وتواصل الأجیال، واتضح ھذا الانسجام في كل مرة كانت فیھا الجزائر بحاجة إلى أبنائھا.

ن.ع

مقالات ذات صلة

إغلاق