الحدثوطني

استحداث أزيد من 28 ألف منصب شغل ضمن المؤسسات المصغرة

أكد مدير غرفة الصناعة التقليدية والحرف لولاية الجلفة “محمد بن دراح” في حديثه لـ “الحوار” أنه تم استحداث 28 ألف و264 منصب شغل ضمن المؤسسات المصغرة التي أنشئت بقطاع الصناعة التقليدية بولاية الجلفة، إلى غاية شهر سبتمر من السنة الجارية.

ويحصي القطاع زهاء 9479 حرفي ينشطون في الصناعة التقليدية الفنية 5411 حرفي، وإنتاج المواد 892 والخدمات 3176، مثلما شرح مدير ذات الهيئة “محمد بن دراح”، وسمحت عمليات الدعم والمرافقة المقدمة من طرف السلطات العمومية بإنشاء 555 مؤسسة مصغرة في قطاع الصناعة التقليدية، والتي استفادت منها مختلف الفئات وبخاصة الشباب منهم والنساء الماكثات بالبيت.

من جانب آخر، كشف ذات المتحدث، انه تم إلى غاية شهر سبتمبر المنقضى ، شطب 1529 حرفي من سجل الانخراط لدى غرفة الصناعات التقليدية والحرف، مرجعا هذا الشطب إلى أسباب مختلفة، أبرزها الانتقال إلى نشاط أخر أو ارتفاع نسبة الضرائب أو عدم الحصول على المشاريع.

وفي نفس الصدد، وحسب ما أكده “بن دراح”، مدير الغرفة، فإنه تم خلال سنة 2017 استحداث مشروع استثماري جديد، يتمثل في مشروع “غسل الصوف” بالورشة المستحدثة بمركز تثمين المهارات ببلدية مسعد جنوب الولاية، والذي من شأنه بعث صناعة الغزل والتحويل التي تشكل نواة الصناعة النسيجية بأنواعها، والذي من المنتظر أن يوفر –حسبه- عشرات مناصب الشغل المباشرة، دون احتساب مناصب العمل غير المباشرة لمن يقومون بجمع مادة الصوف، خاصة أنّ هذا المشروع هو قيد التجسيد، مفيدا أن هذا النوع من الاستثمار مضمون العوائد والأرباح بسبب الموقع الاستراتيجي لولاية الجلفة، وكذا توفر المادة الأولية بالمنطقة، خاصة أن الولاية تأتي في المرتبة الأولى وطنيا، من حيث عدد رؤوس الأغنام، ومن حيث إنتاج الصوف

موسى بوغراب

مقالات ذات صلة

إغلاق