منوعات

اعتقال ابنة مؤسّس «هواوي» في كندا لـ«انتهاكها» العقوبات الأميركية على إيران

أعلنت بكين أن أوتاوا وواشنطن لم توضحا سبب اعتقال كندا ابنة مؤسس عملاق التكنولوجيا الصيني «هواوي»، علماً أن معلومات افادت بأن الولايات المتحدة تشتبه في انتهاكها العقوبات الأميركية على إيران.

وأكدت السفارة الصينية في أوتاوا أن منغ وانزهو، المديرة المالية لـ«هواوي» ابنة مؤسّس الشركة رين شنغ، «لم تنتهك أيّ قانون»، وطالب كندا بأن «تُصحّح فوراً هذا الخطأ وأن تعيد إلى (منغ) حرّيتها».

وأعلنت «هواوي» انها «لم تتلقّ سوى القليل جداً من المعلومات المتعلّقة بالتهم، وليست على علم بأي ضرر (سبّبته) منغ». واضافت أن الولايات المتحدة «طلبت تسلّم منغ» التي ستُواجه «اتهامات غير محدّدة» في نيويورك. وأعربت عن ثقتها بأن «الأنظمة القضائيّة الكندية والأميركية ستتوصّل إلى نتيجة عادلة»، مشددة على «الشركة تحترم كل القوانين والأنظمة، بما فيها في مجال الرقابة على الصادرات والعقوبات التي اعتمدتها الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي».

وكان ناطق باسم وزارة العدل الكندية أعلن اعتقال منغ في فانكوفر مطلع الشهر الجاري، مشيراً الى أن «الولايات المتحدة طلبت تسلّمها».

وأوردت صحيفة «وول ستريت جورنال» في نيسان (أبريل) الماضي أن القضاء الأميركي فتح تحقيقاً لتحديد هل انتهكت منغ عقوبات واشنطن على طهران. وأفادت وكالة «رويترز» بأن السلطات الأميركية تحقق في أمر الشركة منذ العام 2016، لمزاعم عن شحنها منتجات من أصل أميركي إلى إيران ودول أخرى، منتهكةً قوانين التصدير والعقوبات الأميركية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق