اخبار هامةميديا

“أنا حزين للحياة التي يعيشها الجزائريون اليوم”

ليست الجزائر من عليها أن تبكي على فقير
مجيد بوطمين صحفي جزائري بدأ مشواره من التلفزيون الجزائري، قبل أن يتألق في قناة الجزيرة الإخبارية، حيث يعمل فيها مذيعا بالقسم الرياضي منذ سنوات. “الحوار” طرحت عليه بعض الأسئلة، فكانت هذه الإجابات.

ما موقف مجيد بوطمين كاعلامي من قرار نبيل فقير باختياره تقمص ألوان الديكة الفرنسي ؟
أعتقد أن قضية اللاعب نبيل فقير أو فكير أخذت أكثر مما تستحق، صحيح هو لاعب رائع وموهبة قادمة، لكنه اختار فرنسا (الله يسهل عليه) وليست الجزائر التي تبكي على لاعب مثله لأننا لدينا الكثير من المواهب التي بإمكانها أن تكون أفضل منه بكثير، علينا أن نواصل العمل باحترافية للوصول إلى الأهداف المسطرة ..
مجيد الإعلامي قليلا ما نسمع عن مواقفك تجاه القضايا الرياضية المتعلقة بالجزائر، ما سر هذا التحفظ ؟
أكون صادقا معك أنني أتألم لحال الرياضة في الجزائر ومن طبعي أنني أحب أن أعيش في الظل برغم أنني أظهر على الشاشة منذ عشرين سنة، لكنني لا ألهث وراء اللقاءات الإعلامية بل أحاول أن أتجنبها لكنني لم أرفض يوما أن أقدم وجهة نظري في قضايا الرياضة في بلادي و إذا تم طلب وجهة نظري أنا جاهز ..
3-كيف يقيّم الإعلامي بوطمين سياسة اتحاد الكرة الجزائري، خاصة ما يتعلق بضم اللاعبين مزدوجي الجنسية؟
في هذه القضية أعتقد أن النتائج المحققة تعطي الحق لمسؤولي “الفاف” في سياستهم وتقف إلى جانبهم وهم لاعبون جزائريون بأتم معنى الكلمة ودافعوا بإخلاص عن الألوان الوطنية، لكن ذلك لا يمنع أن نقدم عتابا للفاف لإهمالها لواقع كرة القدم في الداخل والفوضى التي تعيشها. هناك أموال طائلة تقدم للاعبين والمدربين مقابل لا شيئ، هذا الأمر مخز والحديث يطول جدا في هذا المجال ولكن تدهور المجال الرياضي مرتبط بباقي المجالات السياسية والاجتماعية.
4- الجزائر تسعى للظفر بكان 2017، هلترى بأن لها القدرة على الفوز بتنظيمه؟
إذا لم يتم منح الجزائر شرف استضافة كان 2017 هذا يعني أن الاتحاد الافريقي غير نزيه، وأن عيسى حياتو لم يغفر لنا قضية مقتل اللاعب ايبوسي، لأن عدا ذلك فإن السلطات قدمت الضمانات اللازمة بتجهيز الملاعب اللازمة لتنظيم البطولة ..
بعد التجربة التي عايشتها في قطر، هل فيه فرق بين البطولة الوطنية والقطرية؟
نعم هناك فرق كبير في التنظيم ومستوى الممارسة، قد يكون الجانب الفني للبطولة الجزائرية أفضل بكثير لكن الملاعب التي تقام عليها المباريات والعنف المستشري والكلام القبيح لأشباه المشجعين يجعلنا نتأسف لحال كرة القدم الجزائرية، أما في قطر فكل شيئ على أعلى مستوى، فقط بالنسبة لمستوى البطولة قد يكون متوسطا ..
أكيد أنك تتابع الأوضاع السياسية في الجزائر خاصة التطورات الأخيرة في جنوب الجزائر مع قضية استخراج الغاز الصخري، كيف يقيم مجيد الأوضاع بعيدا عن عالم الرياضة ؟
طبعا أتابع كل ما يجري في بلادي، وأنا حزين لما وصلنا إليه من تراجع رهيب في مستوى معيشة المواطنين وفساد الأخلاق وضياع أموال الشعب وعدم الأمن في الشارع والسرقات في وضح النهار وهذا ربما أخطر من سنوات الإرهاب التي عشناها في التسعينات، أما قضية الغاز الصخري فأنا مع أهلنا في عين صالح ويجب أن نضع انشغالهم في عين الاعتبار، وأتمنى أن لا تنزلق الأمور لما قد لا تحمد عقباه.
مجيد بوطمين الإعلامي خارج مجال الجزيرة، كيف تقضي معظم أوقاتك ؟
أقضي وقتي مع عائلتي واهتم بأولادي وعائلتي وأمارس الرياضة ولعب كرة القدم، خاصة مع الجزائريين في الدوحة وأطلب من الله عز و جل الستر والعافية ..
يقال أن مجيد بوطمين من محبي رائد القبة وهو يتألم لما آل إليه الفريق ؟
لا يوجد إعلامي في الدنيا ليس لديه فريق يناصره وأنا لا أخفي حبي لفريق رائد القبة وأتمنى أن يحقق الصعود للقسم المحترف الثاني وبعد ذلك العودة إلى وضعه الطبيعي بين الكبار وأتابعه أسبوعيا عبر الانترنت، أفرح لانتصاراته وأحزن لهزائمه، فعندما تعود الكرة إلى أهلها سيعود الفريق إلى قوته المعهودة وسياسته في تكوين اللاعبين ..
حاوره في الدوحة/ أنور السليماني

مقالات ذات صلة

إغلاق