محلي

غليزان: تضرر حوالي 80 بالمائة من محاصيل الحبوب جراء نقص الأمطار

تضرر حوالي 80 بالمائة من محاصيل الحبوب بولاية غليزان جراء شح الأمطار خلال الموسم الجاري 2015-2016 حسبما أفاد به مدير المصالح الفلاحية.
وأوضح عبد القادر كتو أن نقص الأمطار لاسيما خلال الفترة الممتدة من نهاية نوفمبر إلى غاية فبراير والتي تعد مناسبة لنمو الحبوب خاصة القمح ألحق ضررا “كبيرا” بهذا المحصول.
ومن مجموع 141 ألف هكتار تم زراعتها بمختلف أصناف الحبوب بالولاية 33 ألف هكتارفقط لم يمسها الجفاف مما اضطر بعض الفلاحين إلى الشروع في حش أزيد من 100 هكتار واستعمالها كأعلاف للمواشي وفق ذات المصدر.
وقد تضررت أغلب الأراضي الفلاحية الواقعة بمناطق أولاد يعيش وزمورة وأولاد سيدي الميهوب وبلعسل بوزقزة ويلل وغليزان مما دفع بعض المنتجين إلى إعادة حرث وبذر أراضيهم مرتين محاولين تدارك الموسم.
وفي ظل شح الأمطار للموسم الجاري بولاية غليزان قامت المصالح الفلاحية برفع كمية المياه الموجهة للسقي الفلاحي من 88 مليون متر مكعب إلى 115 مليون متر مكعب وفق ذات المصدر الذي أشار إلى توسع مجال سقي الأراضي الفلاحية في شعبة الحبوب بعدما كانت لا تتجاوز 1.000 هكتار في المواسم الماضية إلى 2.200 هكتار لتقليل الأضرار الناجمة عن نقص الأمطار.

مقالات ذات صلة

إغلاق