محلي

الأيام الأمازيغية تفتح أبواب الإقامة عين الباي 12

إنطلقت الإحتفالات الرسمية لرأس السنة الأمازيغية بولاية قسنطينة على غرار باقي ولايات الوطن و ذلك بالإقامة الجامعية عين الباي 12 بمديرية الخدمات الجامعية قسنطينة عين الباي ، هذا و تجولت الحوار في أروقة الإقامة المذكورة و التي عرفت معرضا مهما للصور الفوتوغرافية و الزيتية بلوحات فنية أمازيغية تقدم أهم الموروثات و العادات و التقاليد بمنطقة القبائل و الأمازيغ الجزائريين بصفة عامة ، و كان للحوار أن تجولت في عدة خيام منصوبة للعرض بنفس الإقامة رفقة المدير السيد وليد الذي أكد من جهته على أن الجهود المبذولة لإنجاح هاته الأيام يعود الفضل فيها بالدرجة الأولى للسيد مدير الخدمات الجامعية قسنطينة عين الباي السيد محمد لعيور الذي يسهر شخصيا على كل كبيرة و صغيرة قبل إنطلاق الفعالية ، مدير الإقامة راح في الذكر أيضا أن طالبات الإقامة و المديرية المنحدرات من المناطق القبائلية تعكفن حاليا على تحضير أكلات شعبية أمازيغية معروفة على النطاق الواسع و منها بعض الأكلات التي لا يعرفها الكثيرون لترويج الثقافة الامازيغية لضيوف الإقامة و مديرية الخدمات الجامعية قسنطينة عين الباي . تجدر الإشارة إلى أن جريدة الحوار تنفرد بنقل الفعاليات و الأيام الامازيغية بمديرية الخدمات الجامعية قسنطينة عين الباي حصريا و التي ستعرف سهرات و معارض مختلفة في الإقامات الجامعية عين الباي 12 ، 02 ، 07 ، و 11 بإشراف من مدير الخدمات الجامعية محمد لعيور الذي سيكون للحوار حديث كامل حول التحضيرات للأيام الوطنية الأمازيغية و أهم ما يميز مثل هاته المناسبات في أجندة المديرية .

تغطية من قسنطينة : بخوش عمر المهدي

مقالات ذات صلة

إغلاق