محلي

البراءة للأمين الولائي لنقابة مجلس أساتذة ثانويات الجزائر بغليزان


أصدرت الغرفة الجزائية بمجلس قضاء غليزان قرارا يقضي ببراءة الأمين الولائي لنقابة مجلس أساتذة ثانويات الجزائر بعد أن توبع في قضية جنحة التحصل على وثيقة إدارية بتقديم معلومات كاذبة وجنحة القذف.

وتعود وقائع هذه القضية إلى تاريخ 04/ 03/ 2018 عندما تقدم أعضاء من اللجنة الولائية للخدمات الاجتماعية لعمال التربية بشكوى يفيدون فيها بتعرضهم إلى التشهير على صفحة المكتب الولائي لمجلس أساتذة ثانويات الجزائر بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، حيث أكد الشاكون أنهم راسلوا مديرة التربية يطالبونها بإرسال لجنة تحقيق.

وفي المقابل أكد المتهم أنه هو من قام بنشر طلب التدخل ونسخة من قرار تجميد عضوية الشاكي وهذا باعتبار أنه كان يمارس نشاطه النقابي من خلال توضيح وضعية أعضاء اللجنة، مؤكدا أن الشاكي قام بالتوقيع على وثيقة طلب التدخل وعضويته مجمدة في اللجنة.

ومن جهته دفاع المتهم طالب خلال مرافعته بتأييد حكم البراءة الذي تحصل عليه المتهم في المحكمة الابتدائية، فيما التمس ممثل النيابة العامة تطبيق القانون قبل أن تصدر هيئة المحكمة قرار براءة المتهم من التهم الموجهة إليه.

غليزان: ل.شاهين          

مقالات ذات صلة

إغلاق