محلي

طلاب مزاورو بسيدي بلعباس بحاجة ماسة إلى ثانوية

دعا طلاب بلدية مزواو التابعة لدائرة تلاغ، والوقعة بجنوب ولاية سيدي بلعباس، السلطات المعنية إلى ضرورة التعجيل بإنجاز ثانوية بعد أن ضاقوا ذرعا من عناء التنقل لمسافات بعيدة من أجل الدراسة على مستوى ثانويات  البلديات المجاورة، وهو الأمر الذي يثير القلق الدائم في نفوس أوليائهم.

وانتقد الطلاب وأوليائهم، بشدة، المسؤولين المحليين الذين -حسبهم-  لم يفكروا يوما في إنجاز أوإدراج في أجندتهم مشروع  إنجاز ثانوية ببلديتهم، التي من شأنها أن تعفيهم من التنقل لمسافات طويلة لأجل الدارسة على مستوى ثانويات البلديات المجاورة، متسائلين عن تجاهل مثل هذه المشاريع لاسيما وأنه أمر مهم وضروري.

ويؤكد طلاب بلدية مزواو، أن إنجاز ثانوية على مستوى بلديتهم بات من أولوية الأولويات وضرورة ملحة، وهذا قياسا بعدد الراغبين في الدراسة لاسيما وأن افتقادهم إلى ثانوية ببلديتهم حرمت العديد منهم من تحقيق أحلامهم والالتحاق بمقاعد الدراسة، مشيرين إلى أن المسيرات السلمية التي نظموها مرارا وتكرارا لم تجد نفعا، ومطالبين الجهات الوصية بضرورة أخذ مطلبهم هذا على محمل الجد بإنجاز ثانوية على مستوى بلديتهم، قبل أن يخرجوا عن صمتهم.

سيدي بلعباس: ز. نور

مقالات ذات صلة

إغلاق