محلي

البدائية تفتك بقرية “أولاد علي”   

لا زال سكان قرية “أولاد علي” بخميس خشنة ببومرداس، التي تبعد حوالي ثلاثة كيلومترات عن مقر بلدية خميس الخشنة، يتجرعون مرارة العيش بسبب غياب أدنى متطلبات الحياة.

ويشتكي سكان “أولاد علي” من رفض الناقلين الخواص نقلهم بسبب اهتراء الطرقات، ما يضطرهم لاستعمال الطريق الولائي الرابط ما بين بومرداس والبليدة للدخول إلى خميس الخشنة، مطالبين الجهات الوصية بتعبيد الطريق. كما يطرح مشكل التزود بالغاز الطبيعي أمام التذبذب الحاصل في التزود بالقارورات، خاصة في فصل الشتاء أين يكثر الطلب على هذه المادة الحيوية بكثرة، مستغربين حرمانهم من هذه المادة الطاقوية مع أن الأنبوب الرئيسي الكبير الناقل للغاز الطبيعي يمر من الجهة الشمالية للقرية بالاتجاه منطقة النشاطات الصناعية ببلدية خميس الخشنة، فهل ستتدخل الجهات الوصية لتسوية مشاكل السكان، أم أنها ستبقى صامتة إلى غاية تحرك المواطنين؟

بومرداسنصيرة. ح

مقالات ذات صلة

إغلاق