دولي

وزير الخارجية الألماني يحدد شروطاً لتطبيع العلاقات مع تركيا

وضع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، الإفراج عن سبعة ألمان معتقلين في تركيا، شرطاً أساسياً لتطبيع العلاقات مع الحكومة التركية.

وقال ماس، الجمعة، على هامش اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في فيينا، وذلك قبل أيام قليلة على زيارته لأنقرة: “يتعين التوصل إلى حل في هذه الحالات”.

وذكر ماس أن ألمانيا “أوضحت على نحو جلي” أن اعتقال الألمان السبعة أمرٌ لا يمكن تفهمه.

وبحسب بيانات الحكومة الألمانية، تم القبض على هؤلاء الألمان في تركيا لأسباب سياسية.

ومن المنتظر أن يتوجه ماس إلى العاصمة التركية أنقرة الأربعاء المقبل، لإجراء محادثات سياسية وزيارة المدرسة الألمانية في اسطنبول، الخميس.

وتعتبر زيارة ماس لتركيا انطلاقة لسلسلة من الزيارات المتبادلة بين مسؤولين رفيعي المستوى من الحكومتين.

ومن المقرر أن يزور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ألمانيا في زيارة رسمية نهاية أيلول/سبتمبر المقبل. (د ب أ)

مقالات ذات صلة

إغلاق