دولي

زعيمة كتالونية تفر إلى سويسرا هربا من المحاكمة في إسبانيا

فرت نائبة سابقة عن إقليم كتالونيا وقيادية في حملة استقلال الإقليم عن إسبانيا، آنا غابريال، إلى سويسرا، قبل انعقاد جلسة استماع قضائية، خوفا من أن تكون المحاكمة “غير عادلة”.

ورجحت غابريال، في مقابلة مع التلفزيون السويسري “آر تي اس”، أن تقدم طلب اللجوء في سويسرا، في حال لم تستطع الاستقرار لوجود طلب ترحيل من مدريد.

وقالت غابريال، وهي أستاذة القانون الجامعية السابقة، إنها بعد الاستقرار في البلد، قد تسعى للحصول على عمل أكاديمي.

وتشير وكالة “فرانس برس”، إلى أن المحكمة الإسبانية ستصدر على الأرجح، مذكرة توقيف في حال عدم مثول غابريال أمام جلسة الاستماع غدا الأربعاء.

وفي مقابلتها مع صحيفة “لوتن”، قالت غابريال إنها تلقت تهديدات بالقتل من اليمين المتطرف، واتهمت الحكومة بعدم حمايتها من العنف الفاشي.

واتهمت أيضا مدريد بـ”القمع”، مقارنة الأوضاع في إقليمها بما “يحدث الآن في تركيا”.

وتعتبر الزعيمة الكتالونية، سادس قيادي من الإقليم يغادر خلال الأشهر المنصرمة هربا من الملاحقة.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

إغلاق