اخبار هامةفني

اعتزلت عالم الإخراج بشكل نهائي وتوجهت إلى الإشهار

قرر المخرج يحي مزاحم اعتزال عالم الاخراج بدون رجعة والتوجه الى مجال الاشهار بعد ان أغلقت جميع الابواب في وجهه بسبب سياسة التهميش والإقصاء.

كشف المخرج يحي مزاحم في اتصال هاتفي مع “الحوار” انه قرر مؤخرا اعتزال عالم الإخراج بشكل نهائي والتوجه الى الإشهار بعد رفض اعطائه التمويل الكافي لإنتاج أعمال في المستوى.

  • أصبت بخيبة أمل

ورفض مزاحم ذكر الجهات التي رفضت التمويل واكتفى بالقول ان الامر اصابه بخيبة امل ما جعله يقرر ان يعتزل الاخراج بشكل نهائي والخوض في مجال اخر وهو الاشهار، وعلق عن الامر بالقول “اعرض دائما اعمالا جيدة ولا أحظى بالتمويل الكافي الامر الذي صدمني، مع تكرار هذا المشهد قررت ان اعتزل الاخراج، ولن أتراجع عن الامر”، مضيفا “والآن انا أشتغل في الإشهار”.

هذا وارجع يحي مزاحم غيابه هذا العام عن السباق الرمضاني الى قلة الدعم والتمويل، مرجعا سبب اقتران الإنتاج في الجزائر بشهر رمضان إلى السياسة التي تنتهجها القنوات التلفزيونية الجزائرية، التي لا تشجع على الإنتاج.

  • حاولت أن أعرض أعمالي خارج رمضان وقوبلت بالرفض

وكان مزاحم قد صرح في وقت سابق للحوار أن الإنتاج موجود في الجزائر على مدار العام خاصة ما تعلق بالأعمال الدرامية، موضحا أن السياسة التي تنتهجها القنوات الجزائرية الخاصة بما في ذلك مؤسسة التلفزيون الوطني هي التي انعكست سلبا على الساحة الفنية وجعلت الإنتاج مقترنا فقط بشهر رمضان، لان الطلب يزداد مع اقتراب الشهر، مؤكدا انه حاول في مرات عديدة كسر القاعدة وعرض أعمال على الفضائيات الجزائرية بعيدا عن المناسبات لكن دائما كان يقابل طلبه بالرفض، “أحب أن اعمل على مدار السنة وأنتج أعمالا في المستوى، لكن سياسة الطلب تتحكم في الإنتاج، وحاولت في مرات عديدة عرض أعمال خارج الشبكة البرامجية الخاصة بشهر رمضان ولم اجد الاستجابة، وهذا ما يدفعنا لإنتاج أعمال خاصة فقط بشهر رمضان”.

 

  • لا يوجد مخرج جزائري وصل إلى الإبهار

وذكر مزاحم انه لا يوجد عمل رمضاني في الجزائر وصل الى حد الابهار حيث مازلنا حسبه بعيدين عما ينتج في الوطن العربي، وعلق عن الوضع بالقول: “المشكل في الجزائر هو الارتجالية  لهذا اعمالنا دائما ناقصة واقولها بصريح العبارة لا يوجد مخرج جزائري ابهر المشاهد”.

للإشارة دخل المخرج يحي مزاحم سباق الشبكة البرامجية الخاصة بشهر رمضان الكريم العام الماضي بسلسلة تحمل عنوان “عايلة هاي تيك”، بمشاركة مجموعة من الممثلين في مقدمتهم لخضر بوخرص، وكان يراهن ان تحقق نسبة مشاهدة عالية.

حيث سلط العمل الضوء على صراع الاجيال بين شباب اليوم والجيل القديم، وكانت اول تجربة يتعامل فيها مزاحم مع لخضر بوخرص الذي يواصل عرض جزء اخر من العمارة بحلة جديدة ولكن بدون يحي مزاحم.

حنان حملاوي

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق