اخبار هامة

المقيمون يتهمون حسبلاوي بالتنصل من مسؤولياته

ا ..و لم يلتزم بوعوده أكد ممثل التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين حمزة بوطالب ، ان الوزارة الوصية لم تعامل مع ملف الأطباء المقيمين بحرفية و أنها لم تطبق على ارض الواقع أي وعد من الوعود التي قطعتها على نفسها ما خلق جو من الغضب و التذمر و السخط لدى الأطباء المقيمين -يضيف -المتحدث “للحوار” في اتصال هاتفي، نفيا بالمقابل اتخاذ قرار العودة إلى الإضراب في الوقت الراهن. و قال ذات المتحدث دائما أنه منذ أن تم استئناف المناوبة والعمل في المستشفيات، لم تقم وزارة الصحة بتوجيه أية دعوة للمقيمين من أجل استئناف الحوار إلى حد الساعة، رغم أنها هي من قامت بوضع شرط العودة إلى العمل. مؤكدا أن المقيمين التزموا بمطلب الوزارة القاضي بتوقيف الإضراب، بالمقابل لم تتردد في التنصل من مسؤولياتها اتجاههم، خاصة في ظل الضغوطات الرهيبة التي يمارسها عليهم رؤساء المصالح الاستشفائية. وأضاف حمزة ، أنه لم يقرر بعد اعقد جمعيات عامة في الأيام القليلة المقبلة ، من أجل تقرير مصير الحركة الاحتجاجية، وكذا الوضع المزري الذي يتخبطون فيه، لاسيما وأن العديد منهم وجدوا أنفسهم محل اضطهاد كبير من قبل رؤساء المصالح، وفي سياق ذي صلة، أشار ذات المتحدث إلى أن أزيد من 100 طبيب مقيم، يتواجدون خارج المصالح الاستشفائية، بعد رفض رؤساء المصالح السماح لهم بالالتحاق بمناصب عملهم، فيما تم إقصاء آخرين ومنعهم من مزاولة مهامهم. من جهتها، أكدت وزارة الصحة،في عديد المناسبات بأن قضية الأطباء المقيمين هي محل نقاش مع الجهات المخولة لذلك، مؤكدة بأن قنوات الحوار بين الوزارة والأطباء المقيمين لم تغلق وإنما سيتم استئنافها في الوقت.

مناس جمال

مقالات ذات صلة

إغلاق