اخبار هامةالحدث

بي إن سبورت في ورطة

أعلنت شركة “بي أوت كيو beoutQ” أنها تنقل كافة المباريات الكروية الأوروبية والعالمية بما فيما لقاءات كأس العالم روسيا 2018 بتقنية FULL HD، عالية الجودة دون الحاجة لاستخدام الإنترنت، حيث تحتوي على أكثر من 1000 قناة من القنوات العربية والأجنبية عبر الساتل. وستسمح beoutQ لمتابعيها في الجزائر ومختلف الدول مشاهدة قنواتها عن طريق الإنترنت أيضا ومن خلال الموقع الرسمي للشركة، وأكدت علي أن موقع”بي أوت كيو” سوف يقوم بإذاعة كافة المباريات مجاناً، ولن يتم تطبيق سياسة الخصوصية أو الاستخدام العادل عليها، ويتم هذا عن طريق موقع باسم القناة ذاتها.وbeoutQ هو جهاز استقبال بث فضائي، يقوم بنقل وبث جميع القنوات الرياضية، بالإضافة إلي قنوات الأقمار الصناعية مثل “عرب سات” و”نايل سات”، ويتم شراؤه بسعر رمزي، وقد أعلنت الشركة عن سعره، وأكدت بأن هذه الأسعار تشمل الجهاز والاشتراك لمدة عام.
“بي آن” تهدد.. والقناة الكوبية تحارب “الاحتكار” !
من جهتها طالبت مجموعة “بي إن” القطرية بإغلاق قنوات beoutQ التي تبث المباريات المملوكة لها بصورة حصرية، وأعلنت في بيانها أنه في وجود أي محاولة للقيام ببث محتوياتها أو مضامينها بدون الحصول علي إذن مسبق منها، فهذا عملاً غير مقبول، ولا يمثل للقانون بأي صلة، فهو عمل غير قانوني طبقاً للتشريعات والقوانين الدولية.
وقامت القناة المعتدي على حقوقها وفقاً لوجهتها، بالتأكيد علي أنها تحتفظ بكافة الوسائل القانونية التي تمكنها من احترام الحقوق الفكرية الخاصة بها، نظراً لالتزامها في مواجهة الأشخاص المشتركين بتوفير أفضل تغطية للبطولات الرياضية العالمية الكبيرة، وضمان تأمينها، وجاء إطلاق beoutQ الرياضية في بداية شهر أوت الماضي متزامنةً مع الموسم الجديد لكرة القدم في قارة أوروبا.
وجاء رد قناة beoutq sport سريعاً للرد علي ما ادعت به “بي إن سبورتس”، وذلك من خلال بيان جاء كالآتي: “نحن شركة كوبية-كولومبية تلتزم بقوانين الدولتين في النقل والبث وتجارب الاحتكار الجائر وتؤمن بحق الشعوب بالاستمتاع بمشاهدة الفعاليات الرياضية مهما كانت حالتهم المادية”.

المصدر: الشروق

مقالات ذات صلة

إغلاق