اخبار هامةالحدث

أزيد من مليار لفائدة المرأة الريفية سنة 2018

خلال  افتتاح الصالون الوطني للقرض المصغر، الدالية:

 

كشفت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة غنية الدالية، ان الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر خصصت مبلغ مالي من أجل ترقية نشاطات المرأة الريفية، قدره مليار و٥٠٠ مليون لسنة ٢٠١٨ والذي سيغطي ١٥٠٠٠ قرض مصغر وتسمح بخلق أكثر من ٢٢ ألف منصب شغل.

وأوضحت الوزيرة على هامش اشرافها على افتتاح الصالون الوطني للنشاط المصغر، أن الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر مولت ١٦٨٠٠٠ مشروع مصغر للنساء الريفيات بمبلغ مالي اجمالي فاق ١٤ مليار دج منذ سنة ٢٠٠٥، سمح بتوفير ٢٥٢ الف منصب شغل، مؤكدة أن هذا الصالون الذي يحمل شعار ”المرأة الريفية مكاسب وتحديات” يعد الأول من نوعه الموجه لدعم المرأة الريفية ودعم منتوجاتها وتحفيزها على الصناعات التقليدية وتطوير توجهات الاستثمار في هذا المجال الخاص بهذه الفئات، قائلة :”هناك نساء توجهوا الى الاستثمار في كل ما له علاقة بالبيئة والمحيط ورسكلة الاكياس البلاستيكية التي تكثر عليها الطلبات خارج الوطن من خلال الترويج لمنتوجها عبر الانترنت”، مضيفة أنه يهدف الى انشاء فضاء عمل مشترك بين النساء لتبادل الخبرات فيما بينهن.

وفي تصريحها للصحافة، أبرزت الدالية دور وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة في التكفل الاجتماعي بالفئات الهشة، مؤكدة دعمها المتواصل لكن في إطار ترشيد النفقات ومسايرة توزيع المساعدات على الفئات المحتاجة، مفيدة أن هناك لجان تشتغل حاليا لإحصاء هذه الفئات عن طريق الوكالة التنمية الاجتماعية التي تتشكل من خلايا جوارية اجتماعية متواجدة على مستوى التراب الوطني ويصل عددها الى ٢٦٩ خلية هي بصدد التقرب من العائلات لتحديد حاجياتها وتمويلها عن طريق الاغلفة المالية المتواجدة على مستوى الوزارة.

وفي الإطار، تم إطلاق ورشة تكوينية للمقاولاتية إذ يرمي هذا الصالون الى تشجيع النساء على المقاولاتية والانضمام إلى البرامج التي تهدف إلى تعزيز المبادرات الخاصة، الى جانب التعريف بآليات جهاز القرض المصغر في أوساط الفئات المستهدفة علاوة على عرض-وبيع المنتجات والخدمات المنجزة لتثمين الجهود التي تبذلها المرأة الريفية.

ولدى اطلاعها على المنتوجات المعروضة عبر مختلف أجنحة الصالون رفقة عدد من الوزراء، أكدت الدالية أن تعزيز تمكين المرأة الريفية اقتصاديا ”يعد من أبرز الأهداف ذات الأولوية في مشاريع التنمية سيما عن طريق تنفيذ آليات المخطط الوطني لترقية المرأة الريفية ٢٠١٩-٢٠١٥ ،مشيرة إلى جملة من التسهيلات المتخذة في هذا الإطار على غرار تمويل نشاطاتها المصغرة.

هجيرة بن سالم

مقالات ذات صلة

إغلاق