اخبار هامةالحدث

طلائع الحريات.. لن نرد على” تفاهات” صالحي

رد حزب طلائع الحريات بقوة على تصريح رئيسة حزب العدل و البيان نعيمة صالحي، التي انتقدت فيه بشدة علي بن فليس، و اعتبره أنه قد خان أمانة الشهداء بمشاركته في مؤتمر ” الأرسيدي” الأخير الذي رفع فيه علم ” الماك” على حد تعبيرها، أين قال الناطق الرسمي للحزب احمد عظيمي لـ” الحوار” أن الطلائع مهتم بالقضايا الجوهرية للأمة و لن ينزل مستواه حتى يرد على” التفاهات”. عظيمي قال ، أمس، لـ” الحوار” نحن في طلائع الحريات مهتمين بأمور الدولة الجزائرية، و مصيرها و لا نهتم بالتفاهات، هذا ما يمكن أن نقوله، سيئ مؤسف أن نهبط بالمستوى إلى هذه الدرجة المتدنية، فنحن في طلائع الحريات مهتمين بمصير الدولة الجزائرية كما قلت”، مضيفا :” الآن و أنا أحدثك خرجت تلوي من اجتماع للحزب، نناقش فيه القضايا المصيرية المتعلقة بالدولة و لا نهتم أطلاقا بالتفاهات”.و عاد محدثنا للقول:” أن طلائع الحريات يحوي ألاف الإطارات والكفاءات فانه لن ينزل إلى هذا المستوى”. و كانت رئيسة حزب العدل والبيان نعيمة صالحي، صرحت إنها صدمت في رئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس، الذي ساندته في رئاسيات 2014، بعد مشاركته الأخيرة في المؤتمر الخامس لحزب التجمع من اجل الثقافة والديمقراطية.وقالت صالحي لدى نزولها ضيفة على منتدى لجريدة”الصوت الآخر” إن سماح بن فليس لنفسه بالوقوف في تظاهرة حملت راية “الماك” ولا تعترف بالعلم الجزائري كرمز من رموز الدولة وتسيء لدستور البلاد هو “خيانة” لرسالة أبيه الشهيد.

نور الدين علواش

مقالات ذات صلة

إغلاق