الحدث

بوشاشي يوافق على قيادة الحوار لكن بشروط ؟؟

ابدى  المحامي والحقوقي، مصطفى بوشاشي، استعداده ان يكون ضمن الشخصيات الوطنية للحوار، مشترطا توفر أربعة امور قبل إلدخول في أي حوار.

وقال بوشاشي في  منشور بصفحته الرسمية بموقع فايسبوك: “إنني كمبدأ عام أعتقد بأن الحوار هو الوسيلة المثلى و الحضارية للخروج من الأزمة التي تعيشها الجزائر”

ووتمثل الشروط التي ضوعها بوشاشي في ضرورة رحيل رموز النظام، إطلاق سراح المساجين السياسيين و معتقلي الرأي، فتح الفضاء العام و وسائل الإعلام المختلفة أمام جميع الآراء و التوجهات بكل حرية والكف و رفع كافة القيود المسلطة على المتظاهرين.


مقالات ذات صلة

إغلاق