الحدث

 قوراية: يحذر من الخفافيش الإلكترونية التي تتربص بالجزائر

في محاضرة ألقاها بقاعة الحفلات بجيجل

حذّر رئيس جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة، الدكتور أحمد قوراية، من خفافيش الإلكترونية التي تبني أعشاشها عبر خبايا الشبكة العنكبوتية، وتستغل الظروف الحالية التي تعيشها الجزائر، لنفث سمومها لضرب استقرار الوطن.

وقال أحمد قوراية، خلال المحاضرة التي ألقاها اليوم، بقاعة الحفلات بالطاهير ولاية جيجل، التي تمحورت حول ” الجوانب الخطرة للإعلام الإلكتروني ودور ذبابه في هدم القيم الوطنية”، على المتصفحين لمنصات التواصل الاجتماعي على اختلافها، عدم أخذ بجدية كل ما يعرض عبر القنوات الافتراضية المتاحة تشمل جميع الأفكار والاتجاهات، واديولوجيات تسوق متبنيها الى محطة الهلاك وفناء للأوطان، داعيا إلى التصدي لما يبث على تلك المواقع المشبوهة والصفحات المريبة، التي تنشر معلومات لتظليل رواد شبكة التواصل الاجتماعي، والفيديوهات التي تعد قواعد خلفية للقوى الشر التي تريد للجزائر الدمار الشامل، من خلال تجنيد أعضائها لاستقطاب الشباب المتصفح لهذه المواقع والدفع بهم نحو جر الجزائر إلى الدرك الأسفل، وإدخالها في نفق يصعب الخروج منه، مشيرا إلى ضرورة التصدي لأعداء الوطن، والحفاظ على قيم المجتمع. وقال المتحدث ذاته إن ظاهرة الإعلام الإلكتروني، فرض نفسه على الأنظمة السياسية، وساهمت في بروز أفكار بلغت مستوى عال من الحرية في التعاطي مع المعلومة المراد نشرها، وقد ضمن سرعة انتشارها تلك التطبيقات المتجددة التي تسهل عملية إيصالها إلى المتلقي، داعيا الشعب الجزائري، عدم الانسياق ورائها والمضي قدما نحو تحقيق مطالبه وتأسيس لغد الجزائر أفضل، ورفع من قيمتها كما كانت ذي قبل.

ن.س

مقالات ذات صلة

إغلاق