الحدث

جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة تعلن رفضها لندوة بن صالح

حفاظا للإرادة الشعبية

أعلن أحمد قوراية، رئيس جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة، رفضه للمشاركة في الندوة السياسية التشاورية المقرر عقدها غدا الإثنين، معتبرا مشاركته في هذه الندوة منافية لمبادئ الحزب، واغتصابا للإرادة الشعبية.

وأوضح رئيس جبهة الشباب الديمقراطي للمواطنة، الدكتور أحمد قوراية، في بيان الحزب تحوز ” الحوار” على نسخة منه، أن حزبه يكرس لسلطة الشعب، ولا شيء يعلو فوق صوته، مؤكدا أنه لا يمكن في حال من الأحوال قبول بلقاءات مع سلطة مرفوضة شعبيا، وأن مشاركته مرهونة بالاستجابة إلى كافة مطالب الشعب الجزائري الذي انتفض سلميا منذ 22 فيفري الفارط، ضد نظام قمع حريته وسلب كرامته، وإذ يعلن كافة قادة ومناضلين ومناضلات الحزب  يضيف البيان نفسه رفضهم رفضا تاما للمشاركة في هذه الندوة، التي تجمع رموز  رفضها الشارع الجزائري وطالب برحيلها خلال المسيرات السلمية عبر ربوع الجمهورية التي دخلت أسبوعها العاشر.

ن.س

مقالات ذات صلة

إغلاق