الحدث

الرئيس بوتفليقة يتكفل بـ 118 حاجا

 غادر الحجاج المتكفل بهم من طرف رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، صباح اليوم الخميس، أرض الوطن متوجهين نحو البقاع المقدسة لأداء مناسك الحج لموسم 2018.

وأشرفت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة غنية الدالية، بمطار هواري بومدين الدولي، على حفل توديع هؤلاء الحجاج الذين يقدر عددهم 118 حاجا و حاجة من الفئات المعوزة وأسر محدودة الدخل وكذا من بين المقيمين بدور الأشخاص المسنين التابعة لقطاع التضامن الوطني، تتراوح أعمارهم ما بين 60 و 70 سنة وينحدرون من مختلف ولايات الوطن.

ويسهر على تأطير هذا الفوج من الحجاج والعناية بهم خلال اقامتهم بالبقاع المقدسة لمدة 30 يوما، فريق إداري وطبي مختص مزود بالعتاد الطبي اللازم والأدوية الضرورية إلى جانب مرشدين للتوجيه والمرافقة.

وبهذه المناسبة أشادت الوزيرة بهذه المبادرة الحميدة التي أقرها رئيس الجمهورية منذ سنوات من خلال التكفل بالأشخاص المعوزين لتمكينهم من أداء مناسك الحج،  مؤكدة أن هذا المسعى “أدخل الفرحة و السرور” على قلوب هؤلاء الحجاج الذين لم تسعفهم ظروفهم المادية لزيارة بيت الله الحرام.

وأبرزت الدالية أن الوزارة حرصت على ” توفير كافة الشروط لإنجاح هذه العملية التضامنية من خلال اتخاذ التدابير اللازمة لفائدة هؤلاء الحجاج الذين تم تزويدهم بحقائب شخصية تحتوي على كل مستلزمات عملية الحج، مشيرة الى أنهم سيستفيدون من “معاش كامل” يضمن لهم إقامة مريحة خلال تواجدهم بالبقاع المقدسة.

و بنفس المناسبة حثت الوزيرة هؤلاء الحجاج على “التعاون والتضامن فيما بينهم والالتزام بإرشادات ونصائح الفريق المرافق لهم مع الحرص على تمثيل بلدهم أحسن تمثي

مقالات ذات صلة

إغلاق