الحدث

“مسجد الجزائر الأعظم وهجرة الأدمغة إلزامية في المناهج الدراسية”

كشفت وزارة التربية الوطنية عن دليل تكييف كتابة اللغة العربية، أين حددت الوزارة قائمة الدروس الملغاة من المقرر الدراسي لتلاميذ السنة الرابعة متوسط، فيما أمرت بن غبريت الأساتذة بإنجاز مشاريع تخص المسرح والقصة ولوحات إشهارية ضد المخدرات، وإعداد دليل سياحي بزيارة مناطق الوطن.

وحسب المذكرة التوجيهية لكيفية استعمال كتاب اللغة العربية للسنة الرابعة من التعليم المتوسط، وجهته وزارة التربية الوطنية إلى مديري التربية ومديري المؤسسات التربوية وأساتذة اللغة العربية، من أجل الاطلاع على قائمة الدروس الملغاة من المقرر الدراسي، وإدراج المواضيع الجديدة في الكتاب الحالي.

وبخصوص دروس قواعد اللغة المحذوفة التي بلغ عددها 14 درسا منها حذف درس تقديم المبتدأ وجوبا وجوازا وتقديم الخبر وجوبا وجوازا، وحذف درس تقديم المفعول به، حذف المبتدأ وجوبا وجوازا، الجملة الموصولة والتصغير والإدغام واسم التفضيل وصيغ المبالغة والتعجب بصيغة ما أفعله!، التعجب بصيغة أفعل به!، الإغراء والتحذير، المدح والذم.

أما بخصوص دروس التعبير الكتابي، ووفق ما نشرته جريدة النهار في عددها الصادر اليوم ، فقد تم حذف 15 درسا منها فهي توسيع فكرة وتلخيص نص وكتابه نص إجباري والخاطرة والاقتباس والقصة وكتابة قصة وأحداث متفرقة ورؤوس أقلام والمقال الاجتماعي وكتابة مقال صحافي وكتابة مقال إشهاري وخطبة وكتابة خطبة.

كما أدرجت وزارة التربية الوطنية 8 دروس جديدة، هي عطف النسق وعطف البيان والعدد والمعدود بأنواعه، تميز الذات وتميز الجملة، البدل والتوكيد اللفظي والمعنوي، الممنوع من الصرف، الاستثناء بـ إلا وغير وسوى وعدا وخلا وحاشا.

كما أضافت وزارة التربية في المنهج الجديد الدروس المتضمنة في الكتاب الحالي، أين تم إدراج 24 نصا تحت عنوان «نصوص فهم المنطوق وإنتاجه» منها نص هجرة الأدمغة صفحة 219 ونص الطاسيلي ذلك المتحف صفحة 100 والمسجد الجامع الكبير صفحة 148، و24 نصا تحت عنوان «نصوص فهم المكتوب»، و17 درسا في قواعد اللغة.

كما غيرت وزارة التربية الوطنية عناوين خمس مقاطع بهدف تكييفها مع وحدات الكتاب المدرسي، على غرار الآفات الاجتماعية حوّل إلى قضايا اجتماعية، شعوب العالم حوّل إلى ثقافات شعوب العالم والتلوث البيئي إلى البيئة والطبيعة، الصناعات التقليدية حوّل إلى الصناعات والفنون، الهجرة الداخلية والخارجية حوّل إلى الهجرة والسياحة.

مقالات ذات صلة

إغلاق