الحدثالدبلوماسي

مساهل يسلم رسالة من الرئيس بوتفليقة إلى نظيره الزيمبابوي

استقبل وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل اليوم الجمعة بهراري من قبل الرئيس الزيمبابوي ايمرسن منانقاقوا الذي سلمه رسالة “أخوة و تضامن” من رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، حسبما افاد به بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

و أوضح ذات المصدر ان مساهل قد “سلم للرئيس منانقاقوا رسالة اخوة وتضامن من رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة حيث أكد رئيس الدولة من خلالها تمسك الجزائر بتعزيز علاقاتها التاريخية مع زيمبابوي”.

و أضاف البيان ذاته ان الرئيس منانقاقوا قد “عبر عن ارتياحه لنوعية العلاقات السياسية التي تجمع بين البلدين و للطابع الخاص للمشاورات بين البلدين حول المسائل الإقليمية و الدولية ذات الاهتمام المشترك سيما في إطار الاتحاد الافريقي”.

من جانبه اكد وزير الشؤون الخارجية “على إرادة الجزائر على اعلي مستوى في تفعيل التعاون الثنائي في مختلف المجالات و مواصلة تقاليد التشاور و التنسيق بين البلدين سواء على المستوى الثنائي أو على الصعيدين الاقليمي و الدولي”.

كما اشار إلى ان “الجزائر و زيمبابوي سيواصلان العمل معا في هذا الصدد من اجل مواجهة التحديات المشتركة سيما في القارة الافريقية”.

و خلص البيان في الاخير إلى التأكيد بان الرئيس اأمسلزيمبابوي ايمرسن منانقاقوا قد “كلف وزير الشؤون الخارجية بان يبلغ رئيس الجمهورية تحياته الاخوية و اسمى مشاعر التقدير و الاحترام و كذا تمنياته للشعب الجزائري بالسعادة و التقدم”.

وأج

مقالات ذات صلة

إغلاق