الحدث

الجزائر-هولندا: توافق وجهات النظر حول ملفات الساحة السياسية الاقليمية والدولية

أعرب وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل و  نظيره الهولندي سيتف بلوك, يوم الاربعاء بالجزائر العاصمة, عن ارتياحهما  لتطابق وجهات النظر و توافق رؤى و أهداف البلدين حول ملفات الساحة السياسية  الاقليمية و الدولية.

و في الكلمة التي ألقاها لدى افتتاح أشغال الدورة ال3 للجنة المختلطة للتعاون  الاقتصادي و التكنولوجي بين الجزائر و هولندا التي ترأسها مناصفة مع نظيره  الهولندي, أكد السيد مساهل يقول “فيما يتعلق بتنقل الاشخاص, أود أن عرب عن  ارتياحي لكون بلدينا تمكنا من تحقيق تعاونهما لمواجهة ظاهرة الهجرة السرية في  ظل الهدوء و المسؤولية و المساعدة المتبادلة”.

كما أشاد على وجه الخصوص بالتعاون القائم بين البلدين “لتقليص الى أدنى  حد ممكن مسألة الهجرة السرية و العمل سويا على اقامة جسور بين بلدينا في مجال  تنقل الأشخاص”.

و بخصوص هذه المسألة, عبر مساهل عن قناعته بأنه “يجب علينا العمل  سويا لجعل تبادلاتنا البشرية أكثر مرونة من خلال اعتماد تدابير تسهيل اجراءات  التأشيرة” مضيفا انه “من الواضح أن تعميق مبادلاتنا الاقتصادية و التجارية و  الثقافية يتم بالضرورة بإدخال تسهيلات أكبر على التنقل بين بلدينا”.

مقالات ذات صلة

إغلاق