الحدثالدبلوماسي

المجر تكرم فريق جبهة التحرير الوطني

أكدت سفيرة المجر بالجزائر إيلغا كاتالين بريتز أمس الأربعاء بالجزائر العاصمة أن فريق جبهة التحرير الوطني المجيد سيبقى و للأبد رمز جزائر مطالبة بهويتها و باستقلالها.

و بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 60 لإنشاء فريق جبهة التحرير الوطني لكرة القدم بحضور سفراء عن البلدان التي لعب فيها هذا الفريق، قالت السيدة بريتز “الصداقة بين الجزائر و المجر ليست وليدة اليوم كما أن تضامننا مع بلدكم خلال حرب التحرير كان يشكل حجرا أساسيا لعلاقتنا التاريخية. و كانت الإذاعة الحرة الجزائرية التي كانت تبث برامجها من بودابيست و اللقاءات الودية لفريق جبهة التحرير في المجر بين 1958 و 1966 شاهدين على هذا التضامن مع الشعب الجزائري”.

و بهذه المناسبة، قامت السفارة المجرية بالجزائر بتكريم أربعة لاعبين من فريق جبهة التحرير الوطني و هم محمد معوش و السعيد عمارة و عبدالقادر كروم و كذا عبد الحميد زوبا، بحضور رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خيرالدين زطشي و كذا ممثل اللجنة الأولمبية و الرياضية الجزائرية رابح شباح و الناخب الوطني لكرة القدم رابح ماجر بالإضافة إلى بعض الشخصيات الرياضية و السياسية.

و قالت السيدة بريتز “جاءت هذه مناسبة لتكريم هذا الفريق الذي أنشئ من أجل نشر فكرة الثورة (…) بل و كذا لتعزيز الصداقة بين بلداننا على المستوى الرياضي و السياسي. لقد كانوا أحسن سفراء من أجل تحسيس الرأي الدولي حول القضية الوطنية”.

و كان منافسو فريق جبهة التحرير من البلدان التالية : الاتحاد السوفيتي (5 مقابلات)، يوغسلافيا (5 مقابلات)، تشيكوسلوفاكيا (8 مقابلات)، رومانيا (7 مقابلات)، المجر (6 مقابلات)، بلغاريا (9 مقابلات)، الصين (5 مقابلات)،

الفيتنام (5 مقابلات)، المغرب (6 مقابلات)، تونس (8 مقابلات)، ليبيا (مقابلتين)، العراق (6 مقابلات) و الاردن (4 مقابلات).

و لعب فريق جبهة التحرير الوطني بين سنة 1958 و سنة 1962، 58 مباراة فاز الفريق بـ 44 منها و تعادل في 10 و خسر 4 وسجل 246 هدفا وتلقت شباكه 66 هدفا .

وأج

مقالات ذات صلة

إغلاق