الحدث

الأطباء المقيمون يعملون بدون رواتب

 نفى حدوث انشقاق وسطهم.. بوبزاري يؤكد لـ"الحوار":

كذب ممثل التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين بوبزاري نعمان، حدوث انشقاق في أوساط الأطباء المقيمين، مؤكدا في تصريح للحوار، اليوم، أن الأمر لا يعدو كونه مجرد إشاعات وأخبار كاذبة هدفها زرع البلبلة وسطهم من قبل أطراف تحاول التلاعب بالمقيمين وضرب استقرارهم وكسر شوكة الإضراب، معتبرا أن الأطباء المقيمين أكبر من أن ينجرّوا خلف هذه الأكاذيب.

وفي السياق، أضاف بوبزاري أنهم يعملون بدون رواتب منذ نهاية شهر جانفي الماضي حيث أن الوصاية تحرم الأطباء المقيمين من الحصول على مستحقاتهم المادية مقابل الإبقاء على الحد الأدنى من الخدمات الذي يضمنه زملاؤهم من الساعة الثامنة صباحا إلى الرابعة مساء، وأبقي فقط على الحق في المناوبة التي تمتد من الرابعة مساء إلى الثامنة صباحا من اليوم الموالي، ورغم ذلك فضل الأطباء الإبقاء على الحد الأدنى لسبب إنساني، حيث يوفرون الحد الأدنى من الخدمات الطبيبة، كما يؤدون مناوباتهم بصورة طبيعية، مكذبا الأخبار التي تروج عن تخليهم عن المريض في محاولة للنيل من سمعتهم.

كما اعتبر المتحدث ذاته أن محاولات كسر الإضراب مكشوفة ولن تؤثر على معنويات الأطباء المقيمين، مستنكرا كل المحاولات الرامية إلى تفريقهم، مضيفا أنهم سيواصلون مقاطعة امتحانات التخصص الطبي لغاية استجابة كل من وزارتي الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات والتعليم العالي والبحث العلمي لجملة المطالب المشروعة التي رفعت إليهما.

سهام حواس

مقالات ذات صلة

إغلاق