الحدث

العثور على بقايا جثة شخص بشاطئ “البحارة” بمستغانم

تم مساء أمس العثور على بقايا جثة شخص قذفتها أمواج البحر نحو شاطئ البحارة ببلدية أولاد بوغالم شرق ولاية مستغانم ، حسبما علم اليوم الأحد من الحماية المدنية.

وأوضح ذات المصالح أن مواطنين من قرية “البحارة” المحاذية لإقليم ولاية الشلف (90 كلم شرق مستغانم) وأغلبهم منالصيادين تفاجأوا أمس السبت بوجود الهيكل العظمي للجزء السفلي من جثة شخص في حالة “متقدمة من التعفن” على الشاطئ.

وقامت وحدات الإسعاف التابعة للحماية المدنية بعشعاشة بالتدخل لتحويل هذا الهيكل العظمي نحو مصلحة حفظ الجثث بالمؤسسة الاستشفائية لعشعاشة، يضيف نفس المصدر.

ويرجح أن تكون هذه البقايا لشخص “حاول الهجرة غير الشرعية نحو السواحل الإسبانية قبل أن تنتهي هذه الرحلة بالهلاك في عرض البحر”، كما تمت الإشارة إليه.

وتعتبر هذه الحالة الثانية خلال 24 ساعة التي يتم فيها العثور على جثة تلقيها أمواج البحر بسواحل مستغانم بعد انتشال صيادين لجثة بشاطئ “كاف واعر” ببلدية حجاج .

واج

مقالات ذات صلة

إغلاق