الدبلوماسي

الاتحاد الأوروبي يريد توضيحا من السعودية حول مصير خاشقجي

أعرب الاتحاد الأوروبي عن تطلعه لبيان من سلطات المملكة العربية السعودية يوضح مصير الصحفي جمال خاشقجي، الذي اختفى عقب زيارته قنصلية المملكة في اسطنبول، قبل أسبوع.

وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية، “كارلوس مارتين لويز دي جورديجيويلا”، في مؤتمر صحفي، إن الاتحاد الأوروبي يتابع الأحداث المتعلقة بخاشقجي، “عن كثب”.

وأردف المتحدث :” نتطلع من المملكة العربية السعودية، الادلاء ببيان يوضح وضع الصحفي السعودي البارز، جمال خاشقجي”.

وأعلنت الخارجية التركية، الثلاثاء، أنه “سيتم تفتيش” القنصلية السعودية بإسطنبول ضمن التحقيقات الجارية بخصوص اختفاء الكاتب الصحفي جمال خاشقجي.

وقال المتحدث باسم الوزارة، حامي أقصوي، إن “السلطات السعودية أعربت عن استعدادها للتعاون، وموافقتها على تفتيش مبنى القنصلية”.

وأمس الإثنين، طالب الرئيس رجب طيب أردوغان، مسؤولي القنصلية السعودية في إسطنبول، بإثبات خروج خاشقجي منها، وتقديم تسجيلات مصورة تؤكد مغادرته.

وكانت الخارجية التركية استدعت لأول مرة سفير الرياض لدى أنقرة، الأربعاء الماضي، أي بعد يوم من اختفاء خاشقجي، قبل أن تستدعيه للمرة الثانية أمس أول الأحد للسبب ذاته.

يذكر أن خطيبة خاشقجي، قالت في تصريح للصحفيين، إنها رافقته إلى أمام مبنى القنصلية السعودية بإسطنبول، وأن الأخير دخل المبنى ولم يخرج منه، فيما نفت القنصلية ذلك، وقالت إنّ خاشقجي زارها، لكنه غادرها بعد ذلك.

والسبت الماضي، أعلنت نيابة إسطنبول فتح تحقيق حول اختفاء خاشقجي.

مقالات ذات صلة

إغلاق