ثقافة

تواصل الاحتجاجات ضد الفساد الثقافي ..وقطاع السينما في الواجهة

تحت شعار "لا لاهدار الأموال باسم كتابة التاريخ

بعد الوقفة الاولى التي جرت الاسبوع الجاري عند بوابة المركز الجزائري لتطوير السينما بالعاشور سيتم تنظيم وقفة احتجاجية سلمية ثانية الاحد المقبل امام مبنى وزارة الثقافة بهضبة العناصر للمطالبة بفتح تحقيق قضائي عاجل حول قطاع السينما .
ايمان.ب
قرر مثقفون و فنانون ومواطنون مهتمون الاجتماع مرة صبيحة الاحد المقبل عند مبنى وزارة الثقافة بالجزائر العاصمة للمطالبة بفتح تحقيق قضائي عاجل حول الفساد في قطاع السينما ، للبحث في مصير الملايير الموجهة للقطاع .
وتاتي هذه الوقفة التي اطلقها مجموعة من الشباب المثقف بمناسبة الذكرى 65 لاجتماع مجموعة 22 التاريخية ، وجاء في الحملة التي لاقت صدى على مواقع التواصل الاجتماعي : نحن شباب مثقف بحاجة الى 22 مواطنا غيورا على قطاع الثقافة في بلادنا … لتنظيم وقفة نطالب فيها بفتح تحقيقات عاجلة في اموال الدولة الموجهة لقطاع السينما … لا لاهدار الأموال باسم كتابة التاريخ..”.
وعرفت الوقفة الاولى حضور بعض الممثلين والمثقفين في مقدمتهم الشاعر عبد العالي مزغيش، بوزيد حرز الله، الى جانب مجموعة من الفنانين نسيمة واعلي احمد بوشيخي وغيرهم، وبعدها بحوالي يومين تم تنحية مصطفى معطوب المدير العام بالنيابة للمركز الوطني لتطوير السينما بالعاشور .

مقالات ذات صلة

إغلاق