ثقافة

البكاء ومشاهد الحزن متلازمتان للدراما المصرية

على المشاهد للدراما المصري ان يجلس امام التلفاز وهو على اتم الاستعداد للبكاء بحرقة امام أداء غالب ابطال سلسلة رمضان، فقد غلبت على الاعمال مشاهد درامية حزينة قمة في الإحساس والأداء منذ الحلقة الأولى.

في أولى حلقات مسلسل “لآخر نفس” بطولة النجمة ياسمين عبد العزيز، جرت أحداث مثيرة من الوهلة الأولى، حيث فقدت “سلمى” ياسمين عبد العزيز، زوجها الضابط “حازم” فتحي عبد الوهاب في ظروف غامضة، وأصيبت بحزن شديد بعد وفاته، وتركها بمفردها لتربية أطفالهما، مسلسل “لآخر نفس” تأليف أمين جمال وعبد الله حسن وطارق الكاشف، وإخراج حسام على، وإنتاج شركة سينرجى، وبطولة ياسمين عبد العزيز، فتحى عبدالوهاب، أحمد صلاح حسنى، أحمد العوضى، إيهاب فهمى، محمد عز، ثراء جبيل، أحمد كمال، حازم إيهاب، مراد مكرم، هند عبدالحليم، هبة عبدالغنى، عواطف حلمى، ومصطفى حشيش.

وفي احدى حلقات مسلسل حكايتي مشهد مميز جدا ومؤثر، وهو لحظة وفاة “سارة التونسى” التي جسدت دور والدة ياسمين صبري في العمل، نتيجة لإصابتها بمرض سرطان المخ، ومن ناحية أخرى تعرضت “داليدا” والتي تجسد دورها الفنانة ياسمين صبري لحادث سيارة صدمتها على كوبرى ستانلى بالإسكندرية، ولكنها رفضت اتهام أحد بمحاولة قتلها في تحقيقات الشرطة معها، ثم تعود لاتهام أهلها بالكامل، ومن هنا بدأت استرجاع حكايتها.

مصطفى شعبان كان صاحب النصيب الأكبر من المشاهد التي أثارت حزن وبكاء جمهوره من خلال أحداث مسلسل «أبو جبل» خاصة بعد مشهد مقتل أولاده في حادث حريق شقته، ومشهد انهياره هو وزوجته أثناء دفن جثامين أولاده بالمقابر، الامر الذي أحزن كل متابعي المسلسل منذ أولى حلقاته.

وكذا ياسر جلال له نصيب كبير من المشاهد المؤثرة على جمهوره، فمن خلال أحداث مسلسل «لمس أكتاف» جرت مباراة مصارعة بين ياسر جلال وكرم جبر أدت إلى إصابة الأخير بشلل، ولم ينته عند ذلك بل احتوى المسلسل أيضا على مشهد طرد ياسر جلال من قبل هبة عبد الغنى زوجة كرم داخل المستشفى، بسبب حزنها على إصابة زوجها بالشلل.

كما راينا في مسلسل «قمر هادى» ضم أيضا مشهد وفاة ابنة النجم هاني سلامة، والذى حدث بعد مداعبتهما لبعضهما داخل السيارة لتخطئ ابنته في تحريك «تارة السيارة»، فتنقلب السيارة وتتوفى ابنته، وهو المشهد الذى أبكى متابعي المسلسل منذ الحلقة الأولى.

سماتي آمنة

مقالات ذات صلة

إغلاق