ثقافة

تطوّر غير متوقّع في قضية سعد لمجرد

فيما لا يزال الفنان المغربي سعد لمجرد محتجزاً في السجن في فرنسا رغم الأخبار التي أكدت براءته من التهمة الأولى المتعلقة باغتصاب الشابة لورا بريول.

وفي تطور جديد للقضية، نفت بريول كل تلك الأخبار واعتبرتها شائعات لا أساس لها من الصحة، وذلك عندما ردت على سؤال إحدى الناشطات التي سألتها بتعليق عن حقيقة إسقاط التهمة عن لمجرد.

في حين أكد صديق النجم المغربي أن هناك مطالبات للقضاء بالعمل على تسريع وتيرة القضية الثانية المتهم فيها لمجرد بالاغتصاب، وهو الأمر الذي اختارت الصحف الفرنسية عدم معالجته كما فعلت في بداية القضية، باعتبار الاغتصاب تهمة لا يتسامح فيها القضاء الفرنسي.

يذكر أن القاضي المكلف بالقضية طلب من الفتاة التي اتهمت لمجرد باغتصابها بأحد المنتجعات بمدينة “سان تروبي” الفرنسية مواجهته إلا أنها لم تحضر في الجلسة الاولى، ومن المقرر أن تعقد الجلسة الثانية خلال الأيام القليلة المقبلة.

ق.ف                

مقالات ذات صلة

إغلاق