ثقافة

وسيم يوسف يشن هجوما على القرضاوي ونجله يرد !!

هاجم الداعية الإماراتي المثير للجدل، وسيم يوسف، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الشيخ يوسف القرضاوي.

 

وقال وسيم يوسف في تغريدة على حسابه عبر “تويتر” قاصدا القرضاوي: “يرسل برسائل التحريض ويضع صور ابنته ليستعطف الناس .. ثم يسافر للسياحة!”.

 

وأضاف: “والضحية من!! ذاك الساذج الذي حينما رأى تغريدته توعد بالانتقام لعيون القرضاوي!”.

 

ونشر وسيم يوسف تغريدات للقرضاوي يتحدث فيها عن ابنته “علا”، التي أتمت قبل أيام عاما كاملا في سجون السلطات المصرية، كما نشر صورا أخرى للقرضاوي في رحلات خارجية.

بدوره، علق الشاعر المصري عبد الرحمن يوسف، نجل القرضاوي، على تغريدة وسيم يوسف، قائلا إن “العمل لدى غلمان زايد يعلمك الحقارة، الحقير يؤجر أمثاله”.

 

وتابع: “ينشر صورا للإمام القرضاوي منذ 8 سنوات ويدّعي أنها حديثة، وبوقاحة يستخدمها للنيل من معتقلة في زنزانة انفرادية منذ عام!”.

 

وأضاف عبد الرحمن يوسف: “نحن لا نعرف الانتقام، لكن نعلم يقينا أن يد العدالة ستطال غلمان أبوظبي وأذنابهم في القاهرة”.

وشارك عشرات المغردون في الرد على وسيم يوسف، مهاجمينه بمجموعة من التغريدات، لا سيما أن الصور التي نشرها للقرضاوي، قديمة، وقبل اعتقال ابنته “علا”، وفق قولهم.

 

وقال مغردون، إن وسيم يوسف “يتشمت” باعتقال امرأة، ومشاعر والدها تجاهها، قائلين إن “حقده على الإخوان نزع منه صفات المروءة”.

 

وكان مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، دعا قبل أيام، السلطات المصرية إلى الإفراج غير المشروط عن علا القرضاوي وزوجها حسام خلف المحبوسين في مصر منذ عام.

وقال المكتب إن علا القرضاوي “في الحبس الانفرادي منذ عام، ومحرومة من تلقي زيارات من أسرتها ومحاميها منذ اعتقالها”.

 

وكانت سلطات الانقلاب المصرية، وجهت  إلى علا القرضاوي وزوجها، تهم “الانتماء لجماعة أسست مخالفة للقانون (الإخوان المسلمين)، والتخطيط لتنفيذ عمليات إرهابية تستهدف الأمن ومؤسسات الدولة”.

مقالات ذات صلة

إغلاق