أفرزت القائمة الاسمية للمستفيدين من 489 مسكن اجتماعي بالبويرة، احتجاجات عارمة وسط الذين لم يجدوا أسماءهم.

واعتبر المحتجون عدم استفادتهم من هذه السكنات الاجتماعية فرصتهم الوحيدة للخروج من أزمة السكن، غير أنهم ضيّعوها لأسباب يجهلونها، لا سيما وأن ملفاتهم مستوفاة الشروط وأن وضعهم الاجتماعي كارثي أكثر من الذين استفادوا من هذه السكنات.

ويطالب المحتجون والي الولاية بالتدخل العاجل والعمل على مراجعة القائمة الاسمية باعتبارهم لن يبقوا صامتين ولن يبقوا مكتوفي الأيدي، فهل سيتدخل الوالي وهل سيعيد النظر في القائمة الاسمية للمستفيدين من السكنات الاجتماعية؟.

البويرة: نبيلة. ي