وجه سكان بلدية الدبدابة ببشار، رسالة إلى السلطات المعنية، تطالبون فيها بإعادة الاعتبار للروضة القديمة.

وحسب السكان الذين نشروا رسالتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، فإن الروضة الوحيدة ” خديجة بنت خويلد ” توشك على الإغلاق من طرف البلدية بعدما تخلت عن جميع مسؤوليتها”، مبرزين في نفس الرسالة بأنها”عينت بعض المربيات ذوات أقدمية كبيرة في هذه الروضة في أماكن أخرى وتركوا هذه الروضة من دون مربيات”.

وعليه، يطالب السكان الجهات الوصية وعلى رأسها والي بشار  توفيق دزيري، بالتدخل لدى مصالح البلدية التي كان رد رئيسها مستفزا للأولياء والعمل على إعادة الاعتبار للروضة القديمة أو فتح روضة جديدة.

بشار: توفيق. ب