» أعمدة » بسم الله الرحمن الرحيم

بسم الله الرحمن الرحيم

ساعد ساعد

58 مقال
منذ أسبوعين حجم الخط طباعة |

هي بداية البداية في معركة هوية بدأت مع الجد وانتهت مع الحفيده. (الأجنده) واحدة، والمكان ثابت، والهدف واضح، معركة سلخ جيل قادم عن هويته وتاريخه وبالمباشر دينه، لأن الموضوع لا يتعلق فقط بحذف البسمله فقط، بل هذا مؤشر استشعار أولي فقط لحذف مادة التربية الإسلامية والعربية تماما من المقررات الدراسية ومن الاختبارات. والهدف جيل هجين، بدعوى أن هذه المواد والبرامج إنتاج تربوي لمشاريع إرهابية، ولكن هذه الشماعة سيتجاوزها الزمن قريبا.

الغريب في زمن الصراع الكبير بين العلمانيين والشيوعيين في زمن الحزب الواحد لم يتجرأ أحد على ما قامت به الوزيرة الحالية. يومها كان هناك رجال صادقون في دواليب السلطة والمعارضة. اليوم تشتت المجتمع المدني انهارت عدة قيم لدى المثقفين وأهل العلم، وخار العلماء، وتراجع دور الجامعات كقوة رأي وبحث.

وبعيدا عن النظرة المتشائمة، أعتقد جازما أن المشروع الفرنسي في وجهه الجديد سيفشل لا محالة، لأن هذه الأرض بتاريخها ورجالها الأموات منهم والأحياء أو من هم في طريق العودة إلى الحياة لا يرضون ذلا في العقيدة حتى وإن عاشوا فترة فراغ أو اضطهاد أو تشويه. سيسقط الصنم لا محالة. وهنا دعوة مرفوعة للخيرين في نظامنا السياسي وفي دواليب السلطة أن يكونوا بادرة لتوقيف العطب الذي يراد، ومدرك أتم الإدراك بوجود رجال نخوة في الجزائر العميقه بتوقيف هذا المشروع بعيدا عن السجال السياسي والانتصار الحزبي وتوريط التلاميذ والأولياء وربما البلاد في أزمة داخلية لا نهايه لها.

نشر