124 ألف مُترشّح ضمن القوائم الاحتياطية في مُسابقة الأساتذة

 ستفرج اليوم وزارة التربية الوطنية عن النتائج النهائية لمسابقة توظيف الأساتذة برسم سنة 2017، حيث سيتمكّن 134.192 مترشح من معرفة مصيرهم في الظفر بمنصب أستاذ في الطورين المتوسط والثانوي أو الجلوس على دفة الاحتياط في انتظار شغور مناصب أخرى خلال الموسم الدراسي القادم وفق القائمة الاسمية التي سينشرها موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، وفي هذا الشأن، أعلنت وزارة التربية الوطنية أن 124 ألف مترشح سيتم إدراجهم في القوائم الاحتياطية الجديدة الخاصة بالطورين المتوسط والثانوي بعد صدور نتائج الامتحان الشفهي المجرى يومي 30 و31 جويلية والذي سيصنفهم وفق الترتيب الاستحقاقي في القوائم الولائية والقائمة الوطنية الاحتياطية، وهذا يعني الترتيب وفق المعدل الذي يتحصل عليه المترشح في الامتحانين الكتابي والشفهي، وهذا بعد نشر القائمة الاسمية للناجحين في المسابقة.

وسيتم توظيف الاحتياطيين في مناصب عمل طيلة الموسم الدراسي 2017-2018، باللّجوء إلى الأرضية الرقمية التي سيتم العمل بها بدءاً من شهر سبتمبر القادم في حالة التقاعد، الوفاة أو التحويل، فيما دعت وزارة التربية الوطنية مدراء التربية للولايات إلى إخطار كل الأساتذة الناجحين في مسابقة التوظيف بعد اجتياز الاختبار الكتابي والشفهي بالتقرب ابتداء من تاريخ إعلان النتائج النهائية من مصلحة التكوين والتفتيش بمديريات التربية قصد ضبط الترتيبات المتعلقة بالتكوين البيداغوجي التحضيري الذي سينظم في الفترة الممتدة ما بين 19 و31 أوت. ويستفيد الفائزون في مسابقة التوظيف بداية أوت من دورة تكوينية، وهم ملزمون بمزاولة تكوين متواصل طيلة العام الدراسي، لتعويض النقص المسجل في التأطير البيداغوجي من ناحية الكم والنوع، حيث سيباشرون التكوين البيداغوجي ابتداء من 19 أوت ويستمر إلى نهاية الشهر الجاري.

نسرين مومن