في قرار مفاجئ، توقف إصدار جريدة “La Tribune” الناطقة بالفرنسية ابتداء من اليوم الأربعاء، وذلك بقرار من الملاك المساهمين في الجريدة.

وتم إخطار الموظفين صباح اليوم بقرار وقف نشر الجريدة وإحالة كل الموظفين من صحافيين و إداريين وعمال على عطلة. وحسب رئيس تحرير الجريدة مومن بلغول، فقد تفاجأ موظفو الجريدة بخبر وقفها خلال مزاولتهم لعملهم اليومي بقاعة التحرير أين اجتمعوا بالملاك المساهمين. وأشار بلغول في تصريح نقله عنه موقع “كل شيء عن الجزائر” أن القرار شكل صدمة للموظفين والصحفيين، مشيرا أن المساهمين أبلغوهم بالمشاكل الإدارية والصعوبات المالية التي تواجهها الجريدة خاصة بعد وفاة مدير الناشر السابق، حسن بشير شريف، ليقرروا وقف إصدار الجريدة وإلزام الموظفين بالخروج في إجازة دون دفع الرواتب المتأخرة إلى حين صدور التقرير المالي للجريدة. يشار أن العديد من الجرائد اضطرت إلى وقف صدورها بسبب نقص الموارد المالية والإشهار.