لا يزال سكان حي تجزئة الأمين ببلدية المشرية في ولاية النعامة، ينتظرون جواب الجهات الوصية حول الأسباب التي حالت دون إصلاح الأعطاب الحاصلة على مستوى كافة أعمدة الإنارة العمومية بحيّهم مع أن المشكل قائم منذ ستة أشهر.

واستغرب السكان التأخر الفاضح لمصالح البلدية ومصالح الإنارة العمومية على حد سواء عن الشروع في إصلاح الإنارة العمومية بالمنطقة، سيما وأننا في شهر رمضان، أين تستحسن العائلات فكرة الخروج في الليل لقضاء سهرات ليلية وأداء صلاة التراويح أو زيارة الأقارب، مبرزين أن الجهات الوصية لا تبالي بمطالب السكان ومشاكلهم ولم تحرك أي ساكن لتحل أزمتهم، داعين الجهات ذاتها إلى ضرورة الإسراع في إصلاح أعطاب الإنارات العمومية بالمنطقة قبل أن يخرجوا عن صمتهم، فماهي الأسباب التي ستقدّمها الجهات الوصية لتبرير عدم إصلاح الإنارة العمومية لسكان حي تجزئة الأمين؟.

النعامة : أنس. ع