يركز الناخب الوطني، البلجيكي جورج ليكنز،على الجانب النفسي من خلال تحدثه وإجتماعه بصفة دورية بلاعبيه، من اجل الرفع من معنوياتهم قبل السفر غدا إلى الغابون للمشاركة ببطولة كأس أمم أفريقيا التي تنطلق السبت المقبل.

كان ليكنز، اجتمع باللاعبين، الجمعة الماضي، لأول مرة منذ انطلاق المعسكر الإعدادي في المركز التقني لسيدي موسى، قبل ان يعود ويجتمع معهم قبل ودية موريتانيا الأحد الماضي، ثم أضاف إجتماعا آخرا أمس قبيل الودية الثانية التي تلعب مساء اليوم بمركز سيدي موسى أمام موريتانيا بعيدا عن الصحافة. ويبدو أن ليكنز، يريد التزامًا من جميع اللاعبين بتنفيذ تعليماته، والتركيز على ما ينتظرهم من تحديات ببطولة أفريقيا. ويعلم ليكنز جيدا انه يمتلك منتخبا قويا بعناصره الفردية، ويعتقد ان التواصل الدائم مع لاعبيه سيساعد التشكيلة على فهم فلسفته. ويسافر وفد “الخضر” بعد غد الخميس إلى مقر إقامته بمدينة فرانس فيل بالغابون، على متن رحلة خاصة من مطار هواري بومدين. وسيقوم الفريق بعد وصولهم بحصة إسترخاء وإسترجاع، قبل مواصلة النتدريبات يومي الجمعة والسبت، ثم مواجهة زيمبابوي الأحد في الجولة الاولى للدور الأول عن المجموعة الثانية. وبعدها يواجه “الخضر” المنتخب التونسي يوم 19 جانفي، ويختتم مباريات هذا الدور يوم 23 من نفس الشهر بمواجهة السنغال.

فؤاد.أ